صابر عرب يفتتح مؤتمر "دستور الثورة" ببهتيم

ثقافة

الأحد, 05 يناير 2014 12:32
صابر عرب يفتتح مؤتمر دستور الثورة ببهتيمد. محمد صابر عرب وزير الثقافة
خاص - بوابة الوفد:

فى إطار التعاون بين الهيئة العامة لقصور الثقافة برئاسة الشاعر سعد عبد الرحمن والمجلس الأعلى للثقافة برئاسة د.سعيد توفيق، وبحماس كبير ووعى لضرورة وأهمية التوعية بدستور مصر الجديد على كل المستويات الثورية والحزبية,

نظم تكتل القوى الثورية بمحافظة القليوبية مؤتمرًا بعنوان "دستور الثورة" بقصر ثقافة بهتيم، بحضور الدكتور محمد صابر عرب، وزير الثقافة، ورئيس إقليم القاهرة الكبرى وشمال الصعيد الكاتب محمد عبد الحافظ ناصف ومدير عام القليوبية يسرى الدالى، د.جمال زهران أستاذ العلوم السياسية، د. كرم نور الدين، د. حنان كمال ووسط حضور عدد كبير من الأهالى فى منطقة شبرا الخيمة من كل التكتلات الثورية والحزبية والشبابية النشطة فى القليوبية.
فى البداية أكد الكاتب محمد ناصف على شكره الكبير للتعاون بين كل تلك القوى من أجل دعم الدستور بداية من أكبر قيادة فى الوزارة ممثلة فى الدكتور صابر عرب وحتى أحدث موظف فى الوزارة، وأكد على شكره للجنة الخمسين التى استجابت لمقترحات لجنة ثقافة الطفل بالمجلس الأعلى والهيئة العامة لقصور الثقافة وخاصة فيما يخص الطفل المصرى وأبدى ارتياحه وسعادته بالمادة 80 من الدستور وهى المادة التى أعطت للطفل الكثير من الحقوق والحريات ومنعت عنه الظلم والاستغلال وحدد سنه حتى 18 عاما.
وأضاف د. صابر عرب وزير الثقافة على أنه لا بديل أمام الشعب المصرى سوى أن ينجح، والمصريون

قادرون أن يفعلوا المستحيل، لافتًا إلى أن كل المؤرخين وخبراء السياسة سيحللون تلك الفترة لمائة عام مقبلة باعتبارها الأهم فى تاريخ مصر.
وأوضح "عرب" خلال كلمته أن هناك أعداءً للوطن، وأن إقرار الدستور الجديد يمثل حلًا حقيقيا لـ80% من مشاكل المصريين، لافتًا إلى أن الدستور مرهون بمستقبل أولادنا،
وقال "إن الدستور الجديد فرصة أمام شعب مصر، وليس لدينا فرصة ثانية سوى أن نشارك فى الاستفتاء بنعم، ونقر دستورنا"، مشيرا إلى ثقته فى المصريين.
وقال د. جمال زهران أستاذ العلوم السياسية "إن ثورة 30 يونيو حررت ثورة 25 يناير من خاطفيها، وأن الدستور الجديد ليس له أية علاقة بدستور الإخوان"، مشيرا إلى أنه يمثل نقله مباشرة نحو الديمقراطية الحقيقية، مطالبًا المواطنين الخروج بالملايين للتصويت بنعم على الدستور وإنجاحه، مضيفا: "نحن أمام تحد حقيقى ولو لم نشارك بكثافة على الاستفتاء ستكون مصيبة".
وأكد زهران أن الدستور الجديد سيصوت عليه ما لا يقل عن 90% بنعم، مشيرًا إلى أنه لديه ثقة كبيرة فى إرادة الشعب المصرى، مضيفًا أن الشعب المصرى يراقب الجميع، وسيحاسب الكل على ممارساته وسياساته، وأشار إلى أنه سينسب للنظام الحالى برئاسة المستشار عدلى منصور رئيس الجمهورية المؤقت أنه وصف جماعة الإخوان بالإرهابية مضيفًا "عدلى منصور وحكومته فعلا ما لم يفعله جمال عبد الناصر الذى اكتفى فقط بحل الجماعة".