رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تطوير وإنشاء متاحف للتراث بمطروح وسيوة

ثقافة

الجمعة, 13 يوليو 2012 12:11
تطوير وإنشاء متاحف للتراث بمطروح وسيوةد. محمد إبراهيم وزير الآثار
كتبت - علا دبل:

تلقى د. محمد ابراهيم وزير الآثار تقريرا  "مفصلا" عن الجولة التفقدية التى قام بها كل من عادل عبد الستار رئيس قطاع المتاحف ود.محمد الشيخة رئيس قطاع المشروعات واللواء محمد سامى المشرف على الشئون المالية والإدارية بوزارة الآثار لمحافظة مطروح والتى كان من المقرر أن يرأسها الوزير واعتذر عنها لحضوره اجتماع مجلس الوزراء أمس.

وصرح د.محمد ابراهيم بأن التقرير تضمن عده مقترحات مهمة تم مناقشتها مع اللواء طه محمد السيد محافظ مطروح من بينها إقامة وإنشاء متحف أثري للقطع الأثرية الفرعونية والإغريقية والرومانية واليونانية والبطلمية التي عثرت عليها البعثات الخاصة

بالبحث عن الآثار بالمحافظة حتي بلغ عددها ما يقرب من 2000 قطعة أثرية ثم تخزينها وكذلك إنشاء متحف لتراث واحة سيوه لعرض الآثار المتكدسة بالمخازن، كما تم مناقشة تطوير وتأمين كهف القائد الألمانى روميل وتطوير منطقة كليوباترا الأثرية ومنطقة جبل الموتى وغرفة منصة تتويج الإسكندر الأكبر .
وقال د.محمد الشيخة رئيس قطاع المشروعات إنه قام بتفقد المخزن المتحفي بمدينة مطروح ومراجعة وسائل تأمينه مؤكداً علي مستوي منظومة تأمينه من حيث وسائل الإنذار مع تزويده بعناصر
الحراسة البشرية الخاصة بتأمين المخزن لمنع المتسللين ، ومراجعة نظام التأمين الاطفائى ضد الحريق .
وأوضح عادل عبد الستار رئيس قطاع المتاحف أنه تم رفع خطة للوزير لدراستها تتضمن  تطوير وتأمين كهف القائد الألمانى "روميل" بمدينة مرسي مطروح، وتطوير البوابة الرئيسية وإعداد المدخل والممشى المؤدى له وبناء أسوار لحمايته وتركيب منظومة كهربائية لإضائته ليلا وتركيب كاميرات مراقبة وأجهزة لاسلكي، وإعادة رفع كفاءة الألواح الزجاجية الخاصة بفترينات العرض للمقتنيات ووسائل الاتصال بغرف عمليات الحرب والمخاطبات الأرشيفية وأدوات التخطيط والخرائط الحربيه وكذا ملابس عسكريه خاصة بثعلب الصحراء "روميل" أثناء العمليات العسكرية بين دول المحور ودول الحلفاء في الحرب العالمية الثانية والتى دارت رحاها على أرض مطروح واختتمت فى مدينة العلمين في النصف الأول من القرن الماضي.

أهم الاخبار