مهرجان مصر لموسيقى الصحراء الحلم الذي أصبح حقيقة

فن وثقافة

الثلاثاء, 24 مارس 2015 12:36
مهرجان مصر لموسيقى الصحراء الحلم الذي أصبح حقيقة
القاهرة- بوابة الوفد- سامي الطراوي:

عقد مهرجان مصر لموسيقى الصحراء، أمس الأحد، مؤتمره الصحفي الأول، وبحضور الناقد الموسيقي وليد الدرمللي رئيس ومؤسس المهرجان، والمهندس صلاح عامر عن شركة عامر جروب الراعي الرسمي للمهرجان، واللواء أحمد حمدي رئيس قطاع السياحة الداخلية ممثلا لهيئة تنشيط السياحة، والأستاذ محمود ريحاني رئيس مجلس إدارة شركة "نيوفيجن" المنظمة للمهرجان، والإعلامية شيرين عافية رئيس مجلس إدارة شركة "سورس" المنتجة للمهرجان.

قال الناقد الموسيقي وليد الدرمللي رئيس ومؤسس المهرجان إن حلمه بإقامة الدورة الأولى لمهرجان مصر لموسيقى الصحراء أصبح حقيقة، خاصة أن الفكرة والتي جاءته منذ أكثر من ثلاثة أعوام خلال مهرجاني "تركالت" بالمغرب، و"مونيجروس" بإسبانيا لموسيقي الصحراء، لم تظهر في ظل حالة عدم الاستقرار السياسي للبلاد عقب ثورة يناير 2011، فضلا عن حالات الروتين والبيروقراطية وعدم الاهتمام من قبل الدولة إبان حكم الإخوان.
كانت الندوة الأولى في سبيل تحقيق حلمه، وأنه لولا دعمها ما

كان لهذا المهرجان أن يظهر على الساحة الفنية، فضلا عن دور الرعايات اللاحقة لمؤسسات وجهات عريقة كاتحاد المنتجين العرب، ووزارة الشباب والرياضة، ومؤسسة عامر جروب الراعي الرسمي للمهرجان؛ في ترسيخ مكانة وقيمة المهرجان على الساحة الفنية المصرية، والتي يأمل من خلال دورته الأولى الصعود بمصر لقمة الساحة الفنية في هذا المجال.
ونوه الدرمللي إلى أن الأفكار الجديدة يرتبط نجاحها بإمكانية تحقيقها، ففكرته تعتمد على استثمار وتسويق المساحات الشاسعة من الصحراء المصرية، والتي تشكل غالبية مساحة مصر، ليتم من خلالها تنشيط السياحة الصحراوية المصرية، وجذب الاستثمار لتلك المناطق، وخلق جسور للتواصل للتعرف على ثقافات الدول المشاركة بالمهرجان، ليصبح المهرجان بمثابة "دبلوماسية فنية" تربط مصر بدول العالم المختلفة.
وأشار إلى أن سبعة دول تشارك في المهرجان حتى الآن، لافتا إلى العدد الكبير لطلبات المشاركة في المهرجان، والتي سيتم مستقبلا اختيار ما يصلح منها للمشاركة.

أهم الاخبار