رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مصر تسترد أربع قطع أثرية نادرة قبل بيعها بلندن

فن

السبت, 06 أغسطس 2011 09:51
القاهرة - أ ش أ:

أعلن د. محمد عبدالمقصود الأمين العام للمجلس الأعلي للآثار أن مصر نجحت في استرداد أربع قطع أثرية خاصة بالملك أمنحتب الثالث من العاصمة البريطانية لندن

بعد نجاح الاتصالات التي قام بها المجلس الأعلى للآثار والسفارة المصرية بلندن بالتنسيق مع المتحف البريطاني لوقف بيع القطع الأثرية بأحد أهم صالات المزادات بلندن.

وأضاف عبدالمقصود أن أحد هواة جمع التحف أمريكي الجنسية كان قد حاول بيع أربع قطع أثرية حجرية منقوشة بالحفر الغائر منزوعة من قاعدة تمثال من المعبد الجنائزي للملك أمنحتب الثالث بالبر الغربي بالأقصر، ثلاث من القطع الحجرية تمثل رؤوس ذات ملامح آسيوية والقطعة الرابعة تمثل

خرطوشا للملك باسم أمنحتب الثالث (نب - ماعت -رع)

ويعتبر الملك امنحتب الثالث تاسع فراعنة الأسرة الثامنة عشرة وحكم مصر 38 عاما في الفترة من عام 1391 حتى 1353 ق.م وهو صاحب تمثالي ممنون الشهيرين والمعبد الجنائزي بالبر الغربي بالأقصر.

وقال الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار إنه عند قيام إحدي صالات المزادات الخاصة ببيع القطع الأثرية بلندن بعرض القطع للبيع تدخل أحد أمناء المتحف البريطاني وأكد أن القطع أصلية، وعلى الفور تشكل فريق بحث مصري إنجليزي وألماني ممثلا للمجلس الأعلي

للآثار والمتحف البريطاني والبعثة الألمانية برئاسة د.هورج سورزيان التي تعمل في الأقصر بوادي الحيتان، إلى جانب السفارة المصرية بلندن، حيث توصل الفريق إلى أن القطع الأثرية الأربع منزوعة من قاعدة تمثال الملك أمنحتب الثالث من معبده الشهير في البر الغربي وسرقت وقت أن شب حريق في منطقة المعبد في القرن الماضي.

وتمت الموافقة على استرداد القطع الأثرية وجار التنسيق مع السفارة المصرية بلندن لترتيب موعد وصول القطع خلال أيام إلى مصر.

 وأضاف عبدالمقصود أنه بنجاح هذه المتابعة المصرية من المجلس الأعلى للآثار للقطع الأثرية التي خرجت من مصر بطريقة غير شرعية، يتوجه المجلس لكل الجهات التي ساهمت مع مصر في استرداد هذه القطع الأثرية المهمة بالشكر، ويؤكد استمرار الملاحقة الدولية لاسترداد آثار مصر التي خرجت بطريقة غير شرعية في كافة أنحاء العالم.

أهم الاخبار