رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فى عيد الأم:

الأغنية توقفت عند "ست الحبايب" والسينما عند "فردوس محمد"

فن

الجمعة, 21 مارس 2014 08:33
الأغنية توقفت عند ست الحبايب والسينما عند فردوس محمد
كتب: أمجد مصباح

اليوم تحتفل مصر بعيد الأم وعيد الأسرة المصرية، عيد ست الحبايب الذي يجسد معني الوفاء الحقيقي، ما أجمل أن نحتفل بالأم وسط الأحداث الصعبة التي يعيشها المجتمع المصري بشكل عام منذ أكثر من ثلاث سنوات.

يأتي عيد الأم مع بداية فصل الربيع، ودائماً نتذكر الأيام الجميلة في زمن الفن الجميل الذي عبر فيه الفن عن الأم والأمومة سواء في الغناء أو السينما.
ففي مجال الأغنية مازلنا نعيش علي القليل جداً من الأغنيات الرائعة التي عبرت عن الأم، أشهرها «ست الحبايب» لكروان الشرق الراحلة فايزة أحمد، تأليف الشاعر الرائع الراحل حسين السيد، وألحان موسيقار الأجيال محمد عبدالوهاب، عمر هذه الأغنية تجاوز النصف قرن، ومازالت تتصدر قمة الأغنيات الرائعة التي تتحدث عن الأم، وهناك أعمال أخري «ماما يا حلوة» و«أمي»

لشادية، و«دعوتك في الفجر» لعلي الحجار، و«الجنة تحت أقدامك» لأنغام، و«مهما خدتني المدن» للراحل عماد عبدالحليم، و«كل سنة وأنتي طيبة يا مامتي» لوردة، ولا ننسي رائعة السندريلا الراحلة سعاد حسني «صباح الخير يا مولاتي» 1986 وهي آخر أغنية كتبها الشاعر الراحل صلاح جاهين.
ومنذ ذلك التاريخ لم تظهر أي أغنية تعبر عن الأمومة، بعد أن تفرغ القائمون علي الأغنية لتجارة الأغنية التافهة والبعد تماماً عن المعاني الراقية في أغلب الأحيان.
وفي مجال السينما مازالت الراحل فردوس محمد التي رحلت عن دنيانا عام 1961 هي أشهر أم في تاريخ السينما في أفلام «حكاية حب» وكانت الأم الضريرة التي تكافح لتربية ابنها،
وأفلام «الأخ الكبير» و«سيدة القصر» و«عائشة».
وبالطبع الراحلة أمينة رزق رمز الأم المكافحة بمعني الكلمة في أفلام «بائعة الخبز» و«التلميذة» و«الطريق المستقيم».
والفنانة الراحلة عزيزة حلمي، التي تخصصت في أدوار الأم حتي وهي في ريعان الشباب.
والراحلة ناهد سمير، التي عبرت عن الأم المصرية بشكل رائع في فيلم «في بيتنا رجل».
والراحلة علوية جميل، الأم القاسية في بعض الأحيان، في فيلم «الأم القاتلة» التي ضحت بنفسها من أجل الحفاظ علي كيان الأسرة.
ولا ننسي بالطبع كريمة مختار في أدوارها في السينما والدراما، والراحلة هدي سلطان.
فاتن حمامة، سيدة الشاشة، عبرت عن الأمومة في فيلم «امبراطورية ميم»، والفنانة شادية التي عبرت عن الأم المضحية في آخر أفلامها «لا تسألني من أنا» 1985، وأغنيتها الشهيرة «سيد الحبابيب».
بالطبع الأعمال الفنية الحالية لا تعبر عن الأم إلا في أحيان قليلة لا يشعر بها المشاهد، عندما نحتفل بعيد الأم، مازلنا نعيش علي ذكريات زمن الفن الجميل، وعمالقة في الغناء والسينما، كانوا يعتقدون بصدق أن الفن رسالة قبل أي شيء.

 

أهم الاخبار