فى افتتاح مكتبة القاهرة الكبرى

عرب: إنشاء قصور ثقافية افتراضية على الإنترنت

فن وثقافة

الخميس, 28 نوفمبر 2013 14:55
عرب: إنشاء قصور ثقافية افتراضية على الإنترنت
كتبت – نعمة عز الدين :

أكد الدكتور محمد صابر عرب وزير الثقافة، أن القاهرة ستظل عروس الفكر والثقافة ومحط أنظار العالم، وستظل منبراً للتنوير فمكتبة القاهرة الكبرى تعد إضافة حقيقية متميزة لقطاع الإنتاج الثقافى

، وإضافة كبيرة كنمط جديد ومختلف يرتبط بوسائل الوعى المتنوعة ، حيث تتميز المكتبة بتخصصها وتفردها بتناول حقب تاريخية متميزة لمدينة القاهرة العريقة بكل تنويعاتها وتراثها، متمنيا أن تهتم هذه المكتبة بنشر الثقافة المسرحية والسينمائية عن تاريخ سينما القاهرة ومسارحها التى شكلت ملامح الحياة المسرحية المصرية بما يعد جزءا رئيسا فى تاريخ القاهرة، وما صاحبها من تطورات فى هذا الصدد.
جاء ذلك خلال افتتاح  مكتبة القاهرة الكبري بحضور د. محمد أبو الخير رئيس قطاع الآنتاج الثقافي ومحمد أبو سعد رئيس قطاع مكتب وزير الثقافة ورئيس قطاع صندوق التنمية الثقافية، والدكتور عبد الناصر حسن رئيس دار الكتب المصرية، الفنان فتوح أحمد رئيس البيت الفني للمسرح، وعدد من المسؤولين والمثقفين والإعلاميين والصحفيين .
كما طرح عرب فكرة جديدة سيتم تحقيقها بالتعاون مع وزارة الاتصالات وهى إنشاء قصور وبيوت ثقافية افتراضية على شبكة الإنترنت بالشكل الذى يتيح فيه توصيل الخدمة الثقافية بكل مفرداتها وتنويعاتها من موسيقىى، و عروض ثقافية ومعارض فن تشكيلى بحيث تكون متاحة للراغبين فى تصفحها والاطلاع عليها فى كل محافظات وقرى ونجوع مصر خاصة

أولئك الذين تحول بعض المسببات على حضورهم الفعاليات الثقافية فى الأماكن الثقافية المعروضة بها، وأضاف أن هذه الخدمة لو تحققت سوف تحدث طفرة كبيرة فى أداء العمل الثقافى فى مصر ورسالة المنشآت الثقافية فى تأدية دورها تجاه المجتمع بما يسمح بتحقيق الخدمة للجميع .
وأعرب عرب، عن ضرورة جمع التراث التاريخى لكل الكتابات العالمية التى تناولت القاهرة من خلال كتاب أجانب أو الرحالة الذين جاءوا للقاهرة وكتبوا عنها فى بلادهم وحتمية التواصل مع المكتبات العالمية العريقة فى الخارج من أجل الحصول على نسخ ولو رقمية من هذه المؤلفات لتقديمها، وإضافتها فى ذاكرة مصر التاريخية ووضعها أمام الباحثين والكتاب الذين يتطرقون لتاريخ القاهرة فى أبحاثهم ودراساتهم
كما وافق على تحويل قاعة جمال حمدان إلى مركز توثيق كارتوجرافي وفوتوغرافي لتاريخ القاهرة
ومن جانبه أعلن أبو الخير عن تدشين وإطلاق الموقع الرسمي لقطاع الإنتاج الثقافي الجديد علي شبكة الإنترنت العالمية والذي يضم البيت الفني للمسرح، البيت الفني للفنون الشعبية والاستعراضية، مركز الهناجر، مكتبة القاهرة، مكتبة الحضارة الإسلامية، المركز القومي للمسرح، المركز القومي للسينما، حيث يتم تغذية الموقع بأخبار القطاع أولا بأول مع وضع خدمات تفاعلية لزوار الموقع منها أجندة العروض التابعة للقطاع ، ثم قام باستعراض مشروع تطوير مكتبة القاهرة الكبري منذ عام 2009 .
 

أهم الاخبار