"ثوار" في مهرجان الموسيقي العربية

فن وثقافة

الخميس, 07 نوفمبر 2013 16:42
ثوار في مهرجان الموسيقي العربية
كتب ـ حمدي طارق:

وسط أجواء تحمل ذكريات زمن الفن الجميل، وبروح الثورة انطلقت أول أمس فعاليات الدورة الـ22 لمهرجان ومؤتمر الموسيقي العربية والتي تحمل اسم الراحلة الدكتورة رتيبة الحفني أول رئيس لدار الأوبرا المصرية

ومؤسسة المهرجان بحضور الدكتورة إيناس عبدالدايم رئيس الأوبرا والمهرجان و1200 مشاهد وبألحان أغنية «ثوار» للمطربة أصالة بدأت أولي حفلات المهرجان.
استقبل الجمهور في بهو المسرح تخت شرقي عزف مجموعة من أشهر أعمال تراث الموسيقي العربية بعدها بدأت مراسم حفل الافتتاح بالوقوف دقيقة حداد تحية لروح الراحلة الدكتورة رتيبة الحفني ثم عرض فيلم تسجيلي بعنوان «سنوات من العطاء» تضمن مشاهد من لقاءات مع الدكتورة رتيبة الحفني روت خلالها مشوارها الفني وذكرياتها مع أسرتها خاصة والدها الذي كان له أكبر الأثر في تكوين شخصيتها إلي جانب المحطات المضيئة في حياتها العملية.
وألقت جيهان مرسي مدير المهرجان والمؤتمر كلمة نعت خلالها الراحلة مؤكدة دورها في إرساء قواعد ونظم المهرجان واستعرضت أسماء الفنانين المشاركين والفعاليات التي تستمر حتي 21 نوفمبر علي مسارح الأوبرا بالقاهرة ودمنهور والإسكندرية

كما وجهت الشكر لكل من ساهم في انجاح الدورة الحالية.
اعتذرت الدكتورة ايناس عبدالدايم عن غياب وزير الثقافة لانشغاله في مهمة رسمية خارج البلاد ثم تناولت تأثير الفنون علي الواقع باعتبارها أحد أشكال التعبير وأشارت لدور الموسيقي في الرقي والسمو بالمشاعر الإنسانية.. كما رثت صوت الجبل الموسيقار الراحل وديع الصافي الذي يعد قيمة فنية عظيمة معلنة عن تنظيم حفل تأبين له بدار الأوبرا خلال نوفمبر الجاري.. وأكدت سعي الأوبرا الدائم لنشر فنون التراث العربي الفريد مع الوضع في الاعتبار التوصيات التي يخرج بها المؤتمر المصاحب للمهرجان والهادفة إلي الحفاظ علي هوية الموسيقي العربية.. وقالت ان الأوبرا دائماً تتيح الفرصة للشباب الموهوب فنياً كما أنها ستظل حصناً منيعاً ضد الاغتراب الثقافي باعتبارها أحد العناصر التي تبني دولة مصر الحديثة ونموذجاً لكفاح الفن وانتصاره.
ثم كرمت رئيسة الأوبرا 14 شخصية ساهمت في
إثراء الحياة الفنية والثقافية في مصر والوطن العربي بتسليمهم أوسكار المهرجان وشهادات التقدير وهم: اسم الراحلة الدكتورة رتيبة الحفني مؤسسة المهرجان وتسلمتها ابنتها علا، المطربة السورية أصالة وتسلمتها عقب انتهاء الفاصل الغنائي، الباحث الدكتور فيكتور سحاب، الشاعر مجدي نجيب، المايسترو عمر فرحات، المايسترو فاروق البابلي، عازف الايقاع عبدالمنعم السيد، الناقد الفني الدكتور زين نصار، الموسيقار الدكتور محمد الشيخ، الفنان يحيي الموجي، عازف العود سيد منصور، المطرب خالد عبدالغفار، المطربة أحلام أحمد وفنان الخط العربي سعد عبد ربه غزال.
استهلت أصالة الحفل بمجموعة من الأغنيات بدأتها بأغنية ثوار بمصاحبة الفرقة الموسيقية قيادة المايسترو يحيي الموجي وتغنت بكلام قلته، هات قلبي وروح، شاغلي بالي هواك، وأعلنت عن مفاجأة حيث شاركها المطرب أحمد سعد موال يابني لصوت الجبل الراحل وديع الصافي، سهرة حب، بعدها قدمت بناء علي رغباتك، احكيلك أجمل حكاية، هذي دمشق، اسكت بقي، بالناطر، وارجع لها.
الجدير بالذكر انه تم افتتاح معرضين لفنون الخط العربي الأول بقاعة صلاح طاهر للفنون التشكيلية ضم إبداعات الفنان سعد عبدربه غزال أحد المكرمين في هذه الدورة، والثاني بقاعة زياد بكير للفنون التشكيلية بالمكتبة الموسيقية جمع أعمال 7 من فناني الخط العربي هم خليل ضبة، محمد يوسف المغربي، بلال فتح الله، حمدي عبدالرحمن، هيثم سلمو، أحمد عبدالباسط ومحمد عبداللطيف.

أهم الاخبار