فيديو..أبطال ميكروفون فى ضيافة المركز الكاثوليكى

فن وثقافة

الأحد, 27 مايو 2012 20:10
فيديو..أبطال ميكروفون فى ضيافة المركز الكاثوليكىجانب من الندوة
كتب ـ محمد إبراهيم طعيمة:

أقام مهرجان المركز الكاثوليكي المصري للسينما المصرية مساء اليوم ندوة لأبطال فيلم "ميكروفون" على هامش مشاركة الفيلم ضمن الدورة 60  للمهرجان.

وحرصت الفنانة يسرا اللوزي بطلة الفيلم ووالدها الدكتور محمود اللوزي استاذ السينما بأكاديمية الفنون على الحضور مبكراً ومشاهدة الفيلم ضمن جمهور المهرجان لسماع تعليقاتهم وآرائهم في الفيلم.
كما حضر من أسرة الفيلم الفنان خالد أبو النجا، والمخرج والمؤلف أحمد عبدالله، والفنانة سلوى محمد علي، وأدار الندوة الزميل  الصحفي هاني سامي.
وخلال كلمته؛ أكد الفنان خالد أبو

النجا أن فكرة الفيلم في البداية كانت حول فكرة "الجرافيتي" وهو فن الرسومات على الحوائط والذي بدأ ينتشر في مصر انطلاقاً من الاسكندرية. وأضاف:"عندما ذهبنا للإسكندرية اكتشفنا موضوع الفرق الغنائية المنتشرة بكثرة هناك؛ وعندما بدأنا نقترب من أعضاء هذه الفرق وجدنا أن لدى كل منهم دراما تصلح فيلماً ".
وأشار أبو النجا إلى أنه سعيد بالتجربة المختلفة له في الفيلم سواء كممثل أو كمشارك
في الانتاج.
من جانبها أوضحت الفنانة يسرا اللوزي أن قضيتها الأولى كانت في اظهار السبب الحقيقي وراء ابتعاد "سلمى" التي كانت تؤدي دورها في الفيلم عن مجدي الذي كانت ترتبط معه بقصة حب، وأشارت أنها حاولت قدر الامكان اظهار انفعالاتها واحاسيسها الداخلية على الشخصية لتوضح حال كثير من الفتيات اللائي يتركن اجبائهم لانهم اكتشفوا فجأة انهم مختلفين عن شخصيتهم.
وخلال  كلمته أكد الدكتور محمود اللوزي أنه شارك في بطولة الفيلم بمحض الصدفة، وأشار إلى أنه كان في رحلة لمدينة الاسكندرية مع زوجته لقضاء اجازة قصيرة، وكانت يسرا تقوم بتصوير بعض المشاهد فذهبت لزيارتها فطلبوا مني المشاركة فوافق ورحب.

شاهد الفيديو:

http://www.youtube.com/watch?v=aGpeGOls5HI&feature=youtu.be

أهم الاخبار