رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بمشاركة 2050 عضوًا..

افتتاح مؤتمر"بيوفيجين - الإسكندرية 2012"

فن

الاثنين, 23 أبريل 2012 11:57
افتتاح مؤتمربيوفيجين - الإسكندرية 2012يسعى المؤتمر لنقل المعرفة وتبادل الخبرات
الإسكندرية – أميرة عوض :

شهدت مكتبة الإسكندرية مساء أمس افتتاح المؤتمر الدولي السادس "بيوفيجن الإسكندرية 2012"، الذي ينطم في الفترة من 22 إلى 25 إبريل 2012.

افتتح المؤتمر كل من ديديه هوش رئيس المنتدى العالمي لعلوم الحياة بفرنسا، وكوجي أومي؛ مؤسس ورئيس منتدى العلوم والتكنولوجيا في اليابان، ورومان مورنزي؛ المدير التنفيذي لأكاديمية العلوم للعالم النامي، والدكتور إسماعيل سراج الدين؛ مدير المكتبة  والمحافظ الدكتور أسامة الفولي .
وأعرب الدكتور إسماعيل سراج الدين عن اعتزاز مكتبة الإسكندرية بتنظيم هذا الحدث الدولي الضخم، والذي يقام في المكتبة بالتبادل مع المنتدى العالمي لعلوم الحياة "BioVision- the World Life Sciences Forum" الذي يعقد في مدينة ليون بفرنسا في الأعوام الفردية منذ عام 2004.
وأكد سراج الدين أن العالم يضم الآن عددا كبيرا من مراكز القوة في المجال العلمي، ومجموعة من العلماء المتميزين الذي يحاولون نشر معرفتهم وخبراتهم لإفادة المجتمعات.
كما أوضح أن المؤتمر يسعى لنقل معرفة مجموعة من أبرز العلماء وتبادل الآراء والأفكار التي تساهم في إحداث تأثير إيجابي على المجتمع.
من جانبه قال الدكتور أسامة الفولي إن المؤتمر يضم نخبة من أبرز العلماء حول العالم وصانعي القرار والطلبة بهدف مشاركة الآراء والأفكار في مجالات العلوم والتكنولوجيا لخدمة المجتمع.
وأضاف أن المؤتمر يسعى إلى تبادل الخبرات

والمعرفة لتحديد سبل استغلال العلم في تحقيق النمو الاقتصادي والتنمية المستدامة والعدالة الاجتماعية.    
وتحدث ديديه هوش في كلمته عن المنتدى العالمي لعلوم الحياة الذي يعقد في مدينة ليون بفرنسا في الأعوام الفردية منذ عام 2004. حيث أوضح أن المنتدى يسعى إلى ضم مشاركين ومتحدثين من كافة القطاعات؛ كالعلماء والقطاع الخاص وصانعي القرار وطلاب الجامعات، بالإضافة إلى عقد شراكات في جميع أنحاء العالم، وذلك بهدف وضع أفكار وبرامج علمية تساعد على تحويل التطورات والابتكارات العلمية إلى حلول ملموسة تخدم المواطنين.  
وأكد أن المنتدى قام بوضع برنامج لمؤتمر العام المقبل، والذي يعقد في الفترة من 24 إلى 26 مارس 2013، مبينًا أن أولويات المنتدى تقوم على زيادة أنشطته إلى جانب المؤتمر، ووضع استراتيجية طويلة المدى لتحقيق أهدافه.
وأعرب عن تطلعه للتعاون بين بيوفيجن الإسكندرية والمنتدى العالمي لعلوم الحياة لبحث بدء إجراءات وبرامج حقيقية في مجال العلوم الحياتية يمكن أن تؤتي ثمارها في خدمة المجتمع في السنوات القادمة.
وفي كلمته، شدد كوجي أومي على أهمية المؤتمر في بحث إمكانيات العلوم والتكنولوجيا في
إفادة المجتمع وتقديم حلول طويلة الأجل للمشكلات التي تواجهها المجتمعات.
وتحدث أومي عن بعض التجارب المتعلقة بالعلوم الحياتية وربطها بالمجتمع في اليابان.
وأشار إلى أن الصناعات الحيوية في اليابان تعتمد على المصادر الطبيعية، كما أن التكنولوجيا ساعدت في تنمية عدد كبير من الصناعات؛ كالسيارات والكيماويات.
وأشار إلى أن صناعة الأدوية في اليابان تواجه العديد من التحديات بسبب نظام التأمين وانخفاض أسعار الأدوية مما أدى إلى تدهور تلك الصناعة.
وأكد أن الحكومة اليابانية التفتت إلى تلك المشكلة وبدأت حاليًا استراتيجية لدعم أبحاث العلوم الحياتية لتشجيع صناعة الأدوية وبالتالي استغلال التقدم العلمي خاصة في مجال البيولوجيا لتنمية الاقتصاد.
من جانبه، قال رومان مورنزي إن 50% من العلماء الذين يعملون من خلال أكاديمية العلوم للعالم النامي يعملون في مجال العلوم الحياتية، مبينًا أن الأكاديمية تسعى إلى خلق برامج بحثية وفرص ومنح للعلماء لتقدم أبحاث ومعرفة تحدث فرقًا إيجابيًا في حياة الأشخاص في دول العالم النامي.
وأشار إلى أن الأكاديمية تعمل على خلق برامج وأنشطة علمية لمكافحة الفقر والأمراض في حوالي 81 دولة من العالم النامي. وأضاف أن الأكاديمية التي تتمتع بشراكات مع دول متعددة حول العالم تعمل على دعم العلماء العرب من خلال شراكتها مع مكتبة الإسكندرية لتوفير المنح وفرص البحث. 
كما يعقد المؤتمر تحت شعار "العلوم الحياتية الجديدة: الربط بين العلوم والمجتمع". ويشارك في المؤتمر هذا العام أكثر من 2050 مشارك ونحو 115 متحدث بارز، منهم أربعة من الحائزين على جائزة نوبل. ويناقش المؤتمر أهمية العلوم في تحقيق التنمية الشاملة نحو مجتمع أفضل، ويتطرق إلى الابتكارات والإبداعات العلمية.

 

أهم الاخبار