رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

لانتخاب أول برلمان بعد الثورة

فيديو. غدًا.. الملايين يتوجهون لصناديق الاقتراع

انتخابات مصر

الأحد, 27 نوفمبر 2011 13:15
فيديو. غدًا.. الملايين يتوجهون لصناديق الاقتراعصندوق انتخابات
القاهرة - أ ش أ:

يتوجه ملايين الناخبين المصريين إلى صناديق الاقتراع اعتبارا من الساعة الثامنة صباحا وحتى السابعة من مساء الغد الاثنين للإدلاء بأصواتهم فى المرحلة الاولى لانتخابات مجلس الشعب والتى ستجرى على ثلاث مراحل.

وتجرى العملية الانتخابية تحت إشراف قضائى كامل وذلك بإشراف 9530 قاضيا على مدى يومى الاقتراع الذى سيجرى فى 9 محافظات هى القاهرة والاسكندرية وأسيوط والبحر الاحمر والاقصر والفيوم ودمياط وبورسعيد وكفر الشيخ ويتنافس فى الانتخابات فى مراحلها الثلاث 6951 مرشحا عن المقاعد الفردية و 590 مرشحا عبر القوائم الحزبية.
وتجرى الانتخابات وسط اهتمام مصري وعربي ودولي بالغ لما يمثله البرلمان الجديد من أهمية بالغة باعتباره أول برلمان ينتخب فى أعقاب ثورة 25 يناير حيث جاء حل مجلسى الشعب والشورى اللذين سبق انتخابهما عام 2010 باعتباره مطلبا اساسيا من مطالب ثورة 25 يناير وبناء على ما شاب تلك الانتخابات من تلاعب وتزوير لإرادة الناخبين والتى كان قد سبقها إلغاء الاشراف القضائى على الانتخابات في تعديل لدستور 1971 ، والذى سرعان ما عاد (الاشراف القضائي) ضمن مواد الاعلان الدستورى الذى تم الإعلان عنه فى أعقاب الثورة ليتولى قضاة مصر الإشراف القضائى الكامل على العملية الانتخابية.
ويتم خلال الانتخابات قى مراحلها الثلاث اختيار 498 عضوا بمجلس الشعب على ان يتم اختيار ثلثى الاعضاء وعددهم 332 عضوا فى 46 دائرة انتخابية بنظام القوائم الانتخابية المغلقة والثلث الاخر 166 عضوا بنظام الانتخاب الفردى فى 83 دائرة انتخابية..وفى النظامين يكون نصف الاعضاء

المنتخبين على الاقل من العمال والفلاحين .
ويقوم الناخبون بوضع اختياراتهم فى صندوقين للاقتراع، الاول لقائمة واحدة من القوائم الحزبية المتعددة والثانى لاختيار اثنين من المرشحين عن المقاعد الفردية.
وتجرى المرحلة الاولى من الانتخابات فى 16 دائرة انتخابية للقوائم الحزبية و28 دائرة للفردى وبلغ عدد المراكز الانتخابية 3294 مركزا وعدد المقار الانتخابية 9841 مقرا وعدد اللجان الفرعية 8538 لجنة .

وانتهت عملية الدعاية الانتخابية بصورة رسمية (طبقا للقانون) إعتبارا من صباح أمس السبت، حيث يعتبر اليومان السابقان على الانتخابات يومين صامتين، فيما تبقت اللافتات الدعائية فى الشوراع والميادين وأمام مقار اللجان الانتخابية لتحمل أسماء المرشحين عن المقاعد الفردية وبعض القوائم الحزبية ورموزها.
ويشارك فى الانتخابات البرلمانية سائر التيارات والقوى السياسية المختلفة والتى جاء فى مقدمتها القوى السياسية التى كانت تتعرض لملاحقات أمنية وحصار سياسى، ومن بينها جماعة الاخوان المسلمين التى كانت محظورة على مدى 55 عاما والتي تشارك في الانتخابات عبر ذراعها السياسي حزب (الحرية والعدالة).. والجماعات الاسلامية والقوى السلفية واللذين تعرضا لملاحقات أمنية متواصلة عبر نصف قرن، أيضا الى جانب
مشاركة لاول مرة لقوى وائتلافات الثورة الشبابية فضلا عن مشاركة الاحزاب التقليدية والاحزاب السياسية الوليدة، الى جانب مشاركة عدد من أعضاء الحزب الوطنى (المنحل) والذين يخوضون الانتخابات على

قوائم عدد من الاحزاب التقليدية والوليدة، الى جانب ترشيح بعضهم عن المقاعد الفردية وتجرى العملية الانتخابية وسط اجراءات امنية تتم بتنسيق مشترك بين رجال القوات المسلحة واجهزة الشرطة على كافة اللجان الانتخابية الفرعية.
وتسلم رؤساء المحاكم الابتدائية اليوم (الأحد) كافة الاوراق والمستندات المتعلقة بالعملية الانتخابية حيث يتم تسليمها للقضاة رؤساء اللجان الفرعية التى ستجرى بها الانتخابات كما قامت اللجنة العليا للانتخابات بالتأكد من صلاحية كافة مقار اللجان الفرعية لاجراء العملية الانتخابية بها.
وتجرى الانتخابات وسط ضمانات متعددة لنزاهة العملية الانتخابية فى مقدمتها اجراء الانتخابات تحت اشراف قضائى كامل بدءا من الاعلان عن فتح باب الترشيح للانتخابات ومرورا بكافة الاجراءات الادارية الخاصة بتلقى اوراق الترشيح وانتهاء باجراء العملية الانتخابية واعلان النتائج الى جانب وجود مندوبين عن سائر المرشحين بداخل اللجان الفرعية واجراء الانتخابات بموجب بطاقة الرقم القومى وغمس الناخب لإصبعه في حبر غير قابل للإزالة قبل مرور فترة 24 ساعة في أعقبا الإدلاء بصوته، بما يحول دون تكرار ادلاء اى ناخب لصوته لاكثر من مرة الى جانب وجود متابعة من سائر منظمات المجتمع المدنى ووسائل الاعلام المختلفة.
وذكرت اللجنة القضائية العليا للانتخابات إن هناك 25 ألف منظمة مجتمع مدني محلية حصلت على تصاريح من اللجنة العليا للانتخابات لمتابعة الانتخابات، بالإضافة إلى 800 منظمة عربية وأجنبية، و 1580 إعلاميا محليا وأجنبيا.
وبحسب اللجنة العليا، فإن من لهم حق التصويت في مجمل مراحل العملية الانتخابية، يبلغ قرابة 50 مليون ناخب، وذلك على ضوء أعداد من يحملون بطاقة الرقم القومي، بعد استبعاد الفئات التي لا يحق التصويت بموجب القانون وهم من أدينوا بأحكام قضائية مخلة بالشرف ولم يرد إليهم اعتبارهم وأفراد القوات المسلحة والشرطة والقضاء، في أعقاب عملية تنقية جداول الناخبين التي أشرفت عليها لجنة متخصصة باللجنة العليا للانتخابات وانتهت باستبعاد تلك الفئات والمتوفين من الجداول الانتخابية.

شاهد الفيديو

http://www.youtube.com/watch?v=4kZrPXy8-6c