رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

10 إجابات وفدية لسؤال واحـد

هل حملة "تمرد" خطوة لإسقاط الرئيس مرسي؟

حزب الوفد

الاثنين, 20 مايو 2013 07:52
هل حملة تمرد خطوة لإسقاط الرئيس مرسي؟
يطرح السؤال - حمادة بكر:

- الشعب مصدر السلطات وإذا رأي أن هناك قانوناً أو دستوراً يريد تعديله فهو صاحب الاختصاص الأصيل في ذلك.. وحملة تمرد تعبر عن رأي الشعب لإسقاط رئيس الجمهورية بعد أن حنث بوعوده ولم يظهر أي بادرة للإصلاح خاصة في الميزانية التي تعاني عجزاً شديداً.

وديع بشاي سيدهم
أمين صندوق الوفد بالاسكندرية

- حملة «تمرد» هي أولي خطوات مقاومة النظام بعد أن أصبحت المليونيات لا تجدي معه.. والحركة تعد الطريق السليم نحو تصحيح المسار السياسي مضافاً إليه الضغط الجماهيري الذي قارب علي الانفجار.
خالد فاروق حسنين
سكرتير مساعد لجنة بني سويف

- حملة تمرد ليست خطوة لإسقاط الرئيس فقط بل هي خطوة لإسقاط عرش الإخوان بأكمله.
طارق أحمد خليل
رئيس لجنة بندر بني سويف

- نعم خطوة لإسقاط الرئيس حيث انه فقط الشرعية ووجوده في السلطة يأتي علي حساب جثث تتساقط يومياً وضحايا كل ذنبهم أنهم معارضون في الرأي.. وعلي حساب اقتصاد

قد انهار تماما.
مبروك حلمي خليفة
عضو الوفد بالبحيرة

- تعتبر حملة تمرد من أنجح الحملات المضادة لسياسة مرسي المستفزة لجموع الشعب المصري.. كما أن الحملة تعد أكثر تنظيماً حيث استلهمت روح ثورة 1919 حينما جمع سعد زغلول التوقيعات من الشعب للمطالبة بحقوقهم.

هاجر عز
سكرتير مساعد اللجنة العامة لشباب الجيزة

- الشعب يعاني من انهيار الأمن والاقتصاد وارتفاع الأسعار ولا توجد بادرة أمل للإصلاح لذلك قامت حملة «تمرد» بمحاولة لم شمل الشعب للاتفاق علي مطلب واحد وهو إسقاط النظام الذي فشل علي مدار عام في تحقيق أي تقدم.
عادل السيد البدوي
عضو الوفد بالإسكندرية

- لقد ظهر الإقبال الشديد من جموع الشعب للمشاركة في حملة تمرد وهذا يعني أن المواطنين كرهوا الإخوان بسبب سياستهم الفاشلة فوعود رئيس الجمهورية تبخرت

بل وتسبب في أزمات كثيرة منذ توليه المنصب وأصبح هناك تخوف لدي الشعب من تدخل دول أخري في الشئون السياسية وبيع الأراضي المصرية لها.
م. مصطفي كمال
عضو الوفد بالقليوبية

- حملة «تمرد» نجحت في جمع توقيعات 3 ملايين مواطن حتي الآن لإسقاط الرئيس وأصبح لها صدي في كافة المحافظات وأرهبت الإخوان الذين يحاولون مواجهتها بحملات مماثلة كتجرد ولكن الشعب كله يؤيد إسقاط النظام.
عزمي صلاح الدمرداش
عضو الوفد بالبحيرة

- هي خطوة حقيقية في طريق إسقاط النظام والحركة تؤكد أن الشعب يبتكر أساليب من شأنها إسقاط أي نظام يحاول وأد الحرية والسيطرة علي مفاصل الدولة.
إمام حنفي إمام
سكرتير مساعد الوفد بالقليوبية

- حملة «تمرد» هي حركة شبابية شعبية تهدف إلي إسقاط الرئيس الذي لم يحقق أهداف ثورة 25 يناير وطموحات الشعب المصري ولم يتقدم بالبلاد سواء علي المستوي السياسي أو الاقتصادي وهذه الحملة تأتي في إطار التشكيك في مزاعم التيار الإخواني بأن شعبية الرئيس في ازدياد في حين ان الرئيس فقد شرعيته بعد عمليات القمع والتعذيب والقتل للمتظاهرين المناهضين لحكمه والرئيس الآن تتساوي عقوبته الجنائية مع المخلوع مبارك الذي قتل الثوار.
محمد أرنب
سكرتير عام شباب القاهرة