رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

على هامش مؤتمر "دور التحويلات النقدية في زيادة الاستثمار "..

خاص الوفد| محمود عثمان يطالب بعمل كتاب تعريفي عن الفرص الاستثمارية في مصر

المغتربون المصريون

الثلاثاء, 12 أكتوبر 2021 23:38
خاص الوفد| محمود عثمان يطالب بعمل كتاب تعريفي عن الفرص الاستثمارية في مصرمحررة الوفد تحاور رئيس رابطة الجالية المصرية في ميلانو وضواحيها

كتبت - رقية عبد الشافي:

 

قال محمود عثمان، رئيس رابطة الجالية المصرية في ميلانو وضواحيها، وصاحب المدرسة المصرية الوحيدة في ميلانو "مدرسة نجيب محفوظ"، إن مصر في عهد الجمهورية الجديدة تحت قيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي، شهدت مؤخرا طفرة في تطوير البنى التحتية، من المواصلات والطرق والطاقة وغيرهم، ما يجذب الاستثمارات إلى السوق المصري.

 

اقرأ أيضًا: 10 قضايا ناقشها مؤتمر "التحويلات النقدية والتنمية المستدامة"| تفاصيل


وتحدث عثمان، أثناء حديثه لـ "alwafd.news"، على هامش مؤتمر "دور التحويلات النقدية في زيادة الاستثمار وتحقيق التنمية المستدامة"، حول كيفية البدء بالاستثمار في السوق المصري، للمصريين الراغبين في العودة، مطالبًا بعمل كتاب تعريفي عن الفرص الاستثمارية في مصر. 


كما طالب رئيس رابطة الجالية المصرية في ميلانو وضواحيها، بتوضيح إمكانية التعاون

الاقتصادي بين مستثمرين من الخارج أو الاستثمار في الخارج.

جانب من المؤتمر
وأشاد بمذكرة التفاهم التي كان قد تم توقيعها مسبقا فيما بين الهيئة العامة للرقابة المالية، ووزارة الهجرة والاتحاد المصري للتأمين وبالتنسيق مع الجهات المعنية خلال ملتقى شرم الشيخ الثالث للتأمين الذي عقد أواخر سبتمبر الماضي.
 
وأضاف، أن ما حدث بعد جائحة كورونا من نجاح للاقتصاد المصري يبرهن على جهود الدولة المصرية وأجهزتها في منح الفرص أمام المستثمرين، وللمصريين بالخارج دور بارز في هذا النجاح.

 

واختتم حديثه، بتقديم الشكر لمعالي وزيرة الهجرة، السفيرة نبيلة مكرم، على جهودها مع

المصريين في الخارج وتلبية مطالب الجميع، تحت القبادة الحكيمة المتمثلة في الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية.


جاء ذلك أثناء إقامة فاعليات مؤتمر "دور التحويلات النقدية في زيادة الاستثمار وتحقيق التنمية المستدامة"، وذلك بحضور السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، والدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، والسيد لوران دي بويك رئيس بعثة المنظمة الدولية للهجرة بمصر، والدكتور مارتينو ميللي مدير الوكالة الإيطالية للتعاون الإنمائي.

 

ويهدف المؤتمر إلى مناقشة سبل زيادة دعم مساهمات المصريين بالخارج في التنمية الوطنية عبر ركائز المشاركة التي حددتها المنظمة الدولية للهجرة، وهي: التحويلات النقدية، ونقل المهارات، وتعزيز التراث الثقافي، والعمل الخيري، وكذلك التجارة والاستثمار، إلى جانب عقد حوار وجمع أفكار ومساهمات الخبراء لدعم صياغة توصيات جادة لتوجيه التحويلات النقدية نحو التنمية الاجتماعية والاقتصادية في مصر.
 

لمزيد من الأخبار اضغط هنا.