رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

حريات المنيا:

رفع المصحف في تظاهرات 28 يونيو فكرة شيطانية

المحـافظـات

السبت, 22 نوفمبر 2014 14:42
رفع المصحف في تظاهرات 28 يونيو فكرة شيطانيةمحمد الحمبولى رئيس مركز الحريات وحقوق الإنسان بمحافظة المنيا

كتب - أشرف كمال:

أشار محمد الحمبولى رئيس مركز الحريات وحقوق الإنسان بمحافظة المنيا، اليوم السبت في تصريحات خاصة لبوابة الوفد، أن دعوات الإخوان والتيارات الإسلامية

المتطرفة ليس لها أي سبب مقنع، فماذا يعنى القيام بثورة إسلامية، فهل مصر دولة كافرة، حتى تقوم بها ثورة إسلامية، ومن يتحمل عقبات تدنيس المصحف الشريف، يوم 28 الجارى.

وأضاف الحمبولى، إنه من الطبيعي في أي تظاهرات، أن تتم أعمال كر وفر بين الشرطة والمتظاهرين،

ففى حالة سقوط المصحف الشريف على الأرض، وقيام الضباط وأفراد الشرطة أثناء عمليات الكر والفر، بالدوس على المصحف الشريف دون عمد، فمن يضمن عدم سقوط المصاحف على الأرض، ومالمقصود من رفع المصاحف، فهل تقوم الشرطة بجمع المصاحف من على الأرض ليقوم المتظاهرين الغير سلميين بضربهم.

وأوضح الحمبولى أن الدعوة للتظاهر ورفع المصحف الشريف، فكرة

شيطانية، يقصد بها من الإخوان وحلفائهم من الإرهابين أن يتم تصوير الشرطة المصرية على أنها كافرة تقوم بتدنيس المصحف الشريف، يستغلون بعدها جهل العوام، ثم يقومون بنشر فكرهم التكفيرى وتشبيه الشرطة المصرية بالشرطة الإسرائيلة، في تدنيسها للمصحف الشريف، وأنها ألعاب شيطانية من فكر وتدبير إبليس.

وأكد رئيس الحريات أن تظاهراتهم وخططهم سوف تفشل، لإلتحام الشعب مع الجيش والشرطة، فالمصريين أصبحوا أكثر وعيا، وكشف كذب وخدام الفكر الإخوانى، وعرف عن يقين أن من تلوثت أيديهم بدماء المصريين، لا بد من محاربتهم للعمل على استقرار وأمن البلاد
 

أهم الاخبار