اختتام مشروع إدارة المخلفات الصلبة بالمنيا

المحـافظـات

الأربعاء, 22 يناير 2014 16:42
اختتام مشروع إدارة المخلفات الصلبة بالمنيا
كتب- أشرف كمال:

شهدت اليوم محافظة المنيا، اختتام مشروع إدارة المخلفات الصلبة، والذى شيدته المحافظة منذ 5 سنوات، من أجل الاستفادة من المخلفات الصلبة،

وتحويلها إلى مصنوعات تخدم البيئة، بالتعاون بين محافظة المنيا، والجانب الإيطالى، تحت إشراف وزارة الدولة للشئون البيئية، بالمؤتمر الذى أقيم بأحد فنادق المنيا، حضره كلا من اللواء صلاح الدين زيادة, محافظ الإقليم، والمهندس أمين الخيارى، ممثل وزارة البيئة، وماريا بيه فرارى، ممثلة الجانب الإيطالى،  والمهندس منير بشرى، مدير مشروع إدارة المخلفات الصلبة، وأمانى نخلفة مسؤلة البيئة،  والطاقة بالأمم المتحد .
وأكد المشاركين فيه، أن المشروع بدأ منذ 5 سنوات، للاستفادة من المخلفات الصلبة، وتحويلها إلى مصنوعات تخدم البيئة، وأنها نجحت فى 3 مراكز بالمحافظة، المؤتمر شهد توزيع عددا من الشهادات والجوائز، على الفائزين من المشروع، من خلال تحويل المخلفات الصلبة، إلى

مصنوعات يستفيد منها المجتمع،  بالإضافة إلى عمل أبحاث بيئية متميزة.
وأكد اللواء صلاح الدين زيادة, محافظ المنيا، على ضرورة الاهتمام بالمكونات البيئة وضرورة استغلالها، أفضل استغلال، كما أكد على دعم المحافظة لتلك المشروعات.
وأضاف" زيادة " أن المشروع فى مرحلته الثانية، يهدف إلى إنشاء مصنع لإعادة تدوير النفايات،  فى أحد مراكز المحافظة وتحديدا بمركز مطاى، حيث سيتم إنشاء المصنع لتحويل النفايات العضوية، إلى سماد عضوى ذو جودة عالية، وإنتاج وقود جاف، بالإضافة إلى عمل مدفن صحى، والمخصصة من الوحدة المحلية لمركز مطاى على مساحد قدرها 30 فدان.
وأضاف المحافظ، أن المشروع يهدف أيضا، إلى توفير فرص عمل للشباب، من الجنسين، وإغلاق المقالب المفتوحة، وإعادة تدوير المخلفات، والتخلص الآمن من المرفوضات الناتجة، من المصنع بعد الفرز وإعادة تدويرها، عن طريق دفنها بالمدفن الصحى.

أهم الاخبار