رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

مستقبل صناعة البتروكيمايات في مصر.. ندوة لهندسة الإسكندرية

المحـافظـات

الأربعاء, 02 ديسمبر 2020 13:25
مستقبل صناعة البتروكيمايات في مصر.. ندوة لهندسة الإسكندريةجانب من الندوة
:الإسكندرية - رزق الطرابيشي

تحت رعاية الدكتور عبد العزيز قنصوة، رئيس جامعة الإسكندرية، والمهندس هاني ضاحي، نقيب المهندسين، نظمت كلية الهندسة ندوة بعنوان"مستقبل صناعة البتروكيمايات في مصر وتكاملها مع الصناعات المتوسطة والصغيرة" بالتعاون مع لجنة الطاقة بالنقابة العامة للمهندسين، وذلك بمقر كية الهندسة،  وبحضورالدكتور سعيد علام، عميد كلية الهندسة، والدكتور هشام سعودي، نقيب المهندسين بالإسكندرية، والدكتورعصام وهبة، وكيل كلية الهندسة لشئون البيئة وخدمة المجتمع، والدكتور يحيي الشاذلي، أستاذ الهندسة الكيمائية بكلية الهندسة والمنسق العام للبرامج العلمية المتخصصة، والدكتور دينا الجيار، أستاذ مساعد بقسم الهندسة الكيمائية ومنسق برنامج هندسة الغاز والبتروكيماويات، والدكتورة رشا الشنيطي، المدير التنفيذي لوحدة إدارة المشروعات، ولفيف من الخبراء والمتخصصين في مجال الغاز والبتروكيماويات.

 

وفي كلمته تقدم الدكتور عبد العزيز قنصوة، بالشكر للنقابة العامة للمهندسين، وكلية الهندسة

جامعة الإسكندرية، علي تنظيم تلك الندوة، مؤكدا أن جامعة الإسكندرية حريصة علي ربط البحث العلمي بالصناعة ، لأن ذلك يأتي علي رأس اهتمامات الدولة المصرية بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي، مشيرا أنه جامعة الإسكندرية تمد يد العون لكافة أوجه قطاعات الصناعة في مصر، لأن الصناعة قائمة علي المعرفة، مضيفا أن كلية الهندسة تمتلك برامج دراسية دولية تسهم في إعداد خريج ذو تنافسية عالمية بغية المنافسة في سوق العمل المحلي والإقليمي والدولي، وأضاف قنصوة أن "قانون حوافز البحث العلمي" اصبح واقعا ملموسا، واتاح الفرصة للجامعات لتكوين شراكات مع كافة المصانع والشركات لتطوير الصناعة، وأكد ان صناعة
البتروكيماويات والغاز شهدت تحولات هائلة في مصر في ظل الإكتشافات الجديدة لحقول الغاز، وفي ختام كلمته أكد قنصوة ان الجامعة تستهدف التكامل مع الخطط التنفيذية للدولة المصرية من خلال توطيد العلاقات مع الدول الإفريقية والتوسع الإفريقي والتوجد بقوة أيضا في شرق وغرب القارة، مؤكداً أن الفترة القادمة ستشهد إنطلاقة في العلاقات مع العديد من دول القارة.

فيما أكد المهندس هاني ضاحي أن جامعة الإسكندرية سباقة في  التعاون العلمي والأكاديمي مع كافة المؤسسات الصناعية، وتعد بيت خبرة كبير للمشروعات القومية الكبري في مصر، ولها السبق في  تنمية الابتكار وربط البحث العلمي بتطوير الصناعة لتعزيز التنمية الصناعية.

وأكد الدكتور سعيد علام، ان الدولة المصرية تولي صناعة البتروكيماويات والغاز أهمية متزايدة، وأكد أن كلية الهندسة تضع في لوائحها برامج خاصة عن هندسة الغاز والبتروكيماويات لتعزيز الاستفادة من مخرجات البحث العلمي والابتكار في تلبية احتياجات القطاعات الصناعية المختلفة والارتقاء بقدرتها التنافسية لما له من تأثير كبير على النهوض بالاقتصاد القومى.

أهم الاخبار