رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

خلال تفقده حقلًا بالشرقية

أبو ستيت: زراعة القمح على المصاطب توفر مياه الري وتزيد من الإنتاجية

المحـافظـات

السبت, 06 أبريل 2019 16:48
أبو ستيت: زراعة القمح على المصاطب توفر مياه الري وتزيد من الإنتاجيةوزير الزراعة يتفقد حقل قمح

كتب-أحمد رزق

 قام الدكتور عز الدين أبو ستيت وزير الزراعة واستصلاح الأراضي والدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية بتفقد أحد الحقول الزراعية والمنزرعة قمح على مصاطب بقرية المسلمية التابعة لرئاسة مركز ومدينة الزقازيق أدار وزير الزراعة ومحافظ الشرقية حواراً مفتوحاً مع المزارع صاحب الحقل للتعرف على انتاجية الفدان من القمح واستخدامه للأصناف الزراعية الجيدة التي تساعد في زيادة الإنتاجية و تحسين حالة المحصول.

 

أوضح وزير الزراعة أن زراعة القمح على مصاطب تمثل تطوراً كبيراً فى زراعة القمح والذى يعد محصولاً استرتيجياً لجمهورية مصر العربية مشيراً إلى ان مراكز البحوث الزراعية

قامت بتعديل الماكينات الزراعية المستخدمة فى زراعة القمح لتكون صالحة لزراعة القمح على مصاطب مما يعد ذلك توفيراً للمال والجهد والوقت والمياه ويساهم فى تطوير زراعة القمح على مصاطب من حيث المساحة والانتاجية.

 

ومن جانبه أكد محافظ الشرقية أن المحافظة رائدة فى زراعة القمح على مصاطب وهناك نماذج لحقول ارشادية بمراكز المحافظة مؤكداً ان الفترة القادمة ستشهد تنسيقاً كاملاً بين المحافظة ووزارة الزراعة لتطوير منظومة زراعة القمح على مصاطب نظراً لأهميتها فى

توفير المياه المستخدمة لري الأراضي الزراعية والتى تمثل تحدياً كبيراً خلال الفترة القادمة.

 

ومن جانبه أشار الوزير إلى أن ما تردد حول إصابه محصول القمح بما يسمي الصدأ الأصفر هو أمر مبالغ فيه و غير مبرر ، وأن حقيقة الأمر قيام بعض المزارعين في وجه بحري بزراعة أصناف مخصصة للزراعة في وجه قبلي وفي مساحات محدوة جدا وأكد وزير الزراعة أن محصول القمح هذا العام مبشر جداً وهناك تنسيق كامل مع وزارة التموين في تجهيز الشون وتسهيل إستلام المحصول وسداد قيمته.

 

انتقل وزير الزراعة ومحافظ الشرقية لأحد الحقول المزروعة بمحصول البصل بقرية الأتارية التابعة لرئاسة مركز الزقازيق للإطمئنان على إنتاجية الفدان والتأكد من مراعاة المزارعين لإستخدام الأسمدة اللازمة لزيادة إنتاجية المحصول.

أهم الاخبار