محمود سعد يلمح لترك ماسبيرو

الصفحه الاخيره

الأربعاء, 29 ديسمبر 2010 10:42
خاص: بوابة الوفد

محمود سعد

ألمح الإعلامي محمود سعد إلى عدم تجديد عقده مع شركة صوت القاهرة، المنتجة لبرنامجه "مصر النهاردة" على

التليفزيون المصري، عقب انتهائه مطلع نوفمبر 2011، مشيرا إلى أنه فوجئ بوجود نص في العقد يمنع ظهوره في أي قناة أخرى سواء كضيف أو مذيع، وهو ما "يكتم حريته".

وكشف سعد في مداخلة مع برنامج "صباح دريم" اليوم الأربعاء أنه عقب الإعلان عن ظهوره على قناة

دريم كضيف رئيسي لبرنامج "صباح دريم" ونشر إعلانات في الصحف بذلك، فوجئ باتصالات من شركة "صوت القاهرة" تطالبه بالاعتذار عن البرنامج، لكنه رفض ذلك، فأخبره مسئولو الشركة بأن عقده يمنع مثل هذا الظهور.

وأوضح سعد أنه لم يقرأ عقده مع "صوت القاهرة"، إلا أنه ملتزم بما وقع عليه، مضيفا: " إنهم تعاملوا

مع الأمر بشكل رسمي، ولذا فإن تعاملاتي المقبلة معهم سوف تكون أيضا بصورة رسمية". وأشار إلى أنه وقع عقدا جديدا مع الشركة قبل شهر ونصف الشهر ينتهي مطلع نوفمبر 2011، وأنه "سيفكر كثيرا في وجود عقد جديد" لسنة أخرى.

وأبدى سعد اعتذاره لجمهور دريم ومشاهديها، ملمحا إلى إمكانية عودته من جديد إلى قناة دريم, قائلا: " أود أن أنهي حياتي الإعلامية عبر شاشة دريم التي كانت أول شاشة أطل عبرها"، مشيدا باستنارة وشجاعة رجل الأعمال د.أحمد بهجت، صاحب قنوات دريم.

أهم الاخبار