رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الحمار أندريس يحل محل الأخطبوط بول فى الدورى الأرجنتيني

الصفحه الاخيره

الأحد, 10 يوليو 2011 17:14
الوفد- متابعات


بعد نفوق الأخطبوط الألماني بول الذي اشتهر بتوقعاته الصحيحة خلال مونديال جنوب أفريقيا صيف 2010، جاء دور الحمار الأرجنتيني أندريس ليدلي بدوره في توقّع نتائج مباريات كرة القدم.

حل الحمار أندريس محل الأخطبوط بول بالفعل، وجاءت البداية في الدوري الأرجنتيني عندما توقع الحمار أندريس فوز "بلغرانو" على "ريفر بليت" العريق في مباراة الذهاب لتحديد الفريق الهابط إلى الدرجة الثانية وهو ما حدث بفوز الفريق المغمور بهدفين نظيفين.

وفي مباراة العودة وأمام وسائل الإعلام، تنبأ أندريس بانتهاء المواجهة بالتعادل حيث فشل ريفر بليت في تعويض فارق الهدفين، واكتفى بالتعادل

الإيجابي بهدف لمثله ليهبط فريق "المليونيرات" إلى الدرجة الثانية للمرة الأولى في تاريخه.

وتستند عملية اختيار نتيجة المباراة بوضع ثلاثة أكوام من التبن والقش أمام الحمار أندريس بوجود قميص كل فريق عند كوم فيما يكون الكوم الثالث في الوسط ويرمز لنتيجة التعادل.

وتشهد مدينة كوردوبا الواقعة في وسط الأرجنتين " مسقط رأس الحمار" اهتماماً كبيراً من وسائل الإعلام حيث أخذ أندريس على عاتقه توقّع نتائج مباريات بطولة أمريكا الجنوبيّة للمنتخبات المعروفة باسم "كوبا أميركا".

وفجّر أندريس قنبلة من العيار الثقيل عندما توقع انتهاء المباراة الافتتاحية في كوبا أميركا بالتعادل بين الأرجنتين المرشح الأبرز للفوز بالبطولة وبوليفيا الضعيفة نسبيّاً.

وأصبح الحمار شخصية مشهورة حيث يتم استهدافه في الوقت الحالي من السياسيين في حملاتهم الانتخابيّة عبر تقديم 3 وجبات من القش ويترك الخيار للحمار باختيار الطعام ومرشحه للفوز.

ويعترف صاحب الحمار بذكائه الشديد رغم وصفه بالغبي في كرة القدم. وحول توقّعه الغريب حول المباراة الافتتاحية في كوبا أميركا، قال صاحب الحمار: "لقد فعل ذلك في مباراة الأرجنتين ضد بوليفيا وظننت أنني مجنون لأنه راهن على التعادل". وتابع قائلاً: "إذا توقع هذا الحمار وصول الأرجنتين إلى النهائي فإنني سوف أعقد مؤتمراً صحفياً لتقديم الرهان من أجل اللعب مع ليونيل ميسي".

أهم الاخبار