صلاة الإخوان في العيد تحرج الجماعة!

الصفحه الاخيره

الأربعاء, 09 نوفمبر 2011 15:43
كتب - شريف عبدالمنعم:

هجوم حاد تعرضت له جماعة «الإخوان المسلمين» علي صفحات موقع فيس بوك للتواصل الاجتماعي خلال الأيام الماضية، بعدما تداول النشطاء صورة من ساحة صلاة الإخوان في أول أيام عيد الأضحي، بمنطقة المراكبية بكفر الدوار.

ويظهر فيها شخصان يؤديان الصلاة وهما يرتديان ملابس دمي مثل «تويتي»، مما وضع الجماعة في موقف محرج أمام نشطاء الإنترنت الذي رأوا أنه إذا كانت

هذه نظرة الإخوان للإسلام، فإنها نظرة خاطئة، لأن الصلاة يقابل فيها العبد ربه، وبالتالي يجب أن يكون العبد في مظهر يليق بجلالة ومقام وقدسية العبادة.
وأشار النشطاء إلي أنه لو كان منظم هذه الصلاة حزبًا ليبراليًا أو يساريًا لكانت الجماعة طالبت بإعدامه في ميدان التحرير!

أهم الاخبار