رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بوتين وميدفيديف يظهران وحدتهما في رحلة صيد أسماك

الصفحه الاخيرة

الأربعاء, 17 أغسطس 2011 12:48
موسكو ـ (ا ف ب) :

أظهر الرئيس ورئيس الوزراء الروسيان ديمتري ميدفيديف وفلاديمير بوتين وحدتهما قبل اشهر من الانتخابات الرئاسية 2012 في رحلة صيد اسماك وغوص في نهر الفولغا. وتبدو الصور التي بثها التليفزيون الروسي حول الرحلة التي اجراها المرشحان المحتملان الى الرئاسة في مارس المقبل وكأنها تستبعد اي خصومة بين الرجلين.
ونشر الكرملين على موقعه على الانترنت صورا للرجلين جنبا الى جنب ويرتديان

ملابس بيج ويضعان نظارات شمسية متشابهة فيما حمل كل منهما قصبة لصيد الاسماك.
بعدئذ نقل تليفزيون محلي صورا للرجلين يلبس فيها كل منهما بذلة غوص كاكية ويغوصان في مياه الفولغا في اثناء يوم راحة أمس الثلاثاء في استراخان (1280 كم جنوب موسكو).
وقال الكرملين إن ميدفيديف وبوتين "تعرفا الى
عالم الاعماق في الفولغا والتقطا الصور بمعدات متخصصة".
وبثت هذه الصور قبل اشهر من الانتخابات التشريعية في كانون ديسمبر والرئاسية في مارس 2012.
ويرى الكثير من المراقبين ان بوتين سيبقى الرجل القوي في البلاد ايا كان الرئيس وان الغموض حول الانتخابات الرئاسية يندرج في خطة سياسية من تنظيم السلطة.
وكان بوتين الذي تولى الرئاسة من 2000 الى 2008 رشح ميدفيديف لخلافته بسبب عجزه دستوريا عن الترشح لولاية ثالثة على التوالي. لكنه بات الآن قادرا على العودة الى الكرملين.

 

أهم الاخبار