في قضية قتل المتظاهرين:

«مبارك» صاحب قرار قطع الاتصالات

الشارع السياسي

الأحد, 21 أغسطس 2011 15:46
كتب - إبراهيم قراعة ومونيكا عياد:

مازالت عملية فض احراز قضية قتل المتظاهرين في أحداث التحرير تكشف عن مفاجآت مثيرة. كشف اطلاع المحامين علي بعض الاحراز

عن شهادة المقدم عصام شوقي الضابط بالادارة العامة لشئون المجندين والتي أكد فيها ان قيادات وزارة الداخلية أكدت للقوات بأن

يوم الجمعة 28 يناير والمعروف بجمعة الغضب سيكون يوماً دامياً وتم التنبيه علي جميع الضباط بالادارة بالتواجد يوم الجمعة وإخفاء السيارات التابعة لوزارة الداخلية بأكاديمية الشرطة وندب 10 ضباط من كل ادارة
وإلحاقهم بالامن المركزي. وأضاف الشاهد ان بعض رؤساء المباحث بالقاهرة حرضوا البلطجية والمسجلين خطر علي قتل المتظاهرين والهجوم عليهم عقب صلاة الجمعة. وقال الشاهد ان قطع الاتصالات والرسائل النصية عن شبكات المحمول يوم 28 يناير صدر بأمر سيادي من رئيس الجمهورية بناء علي التقارير الامنية والمعلومات التي تعرض عليه من وزير الداخلية.
 

أهم الاخبار