رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الجبالي: لابد من محاكمة "مبارك" سياسياً

الشارع السياسي

الثلاثاء, 16 أغسطس 2011 13:28
الإسكندرية ـ أميرة فتحي:

شددت المستشارة تهانى الجبالى نائب رئيس المحكمة الدستورية العليا على ضرورة محاسبة الرئيس المصري السابق حسنى مبارك سياسياً إلى جانب محاسبته جنائيا، مضيفة: "المساءلة الجنائية واجب وحق لأنها عنوان الدولة وضروريتها من أجل التاريخ". وقالت الجبالي في تصريحات لـ"بوابة الوفد" اليوم الثلاثاء، في تعليقها على فكرة العفو عن مبارك وأسرته ورموز النظام السابق مقابل التنازل عن أموالهم: "المصالحات المالية والعفو عن رؤساء الدول مقابل التنازل عن الأموال في حالة الثورات والتحولات السياسية الكبرى أساليب معتمدة فى العالم، ولكنها تكون قاصرة على الجرائم المالية فقط وليست على

الجرائم الجنائية"، مشيرة إلى أن رئيس جمهورية جنوب أفريقيا الأسبق نيلسون مانديلا طبق نظام العفو مقابل الأموال عندما وجد الفساد المالى قد استشرى وقتها.
وفى سياق متصل، شددت نائب رئيس المحكمة الدستورية العليا على ضرورة إجراء محاسبة سياسية للمسئولين السابقين المسئولين عن الفساد السياسى، قائلة: "الفساد السياسي أخطر من الفساد المالى وكان هو المحرك الأساسي للثورة".
وشددت نائب رئيس المحكمة الدستورية العليا على ضرورة وضع آليات تحمى مصر فى المستقبل من الأنظمة
الاستبدادية منها تحقيق مبدأ المحاسبة الذى يجعل من يتخذ القرار خائفا من أن يحاسب على قراره بالإضافة إلى تأمين الأجهزة الرقابية حتى لاتكون ممارساتها شكلية مشيرة بقولها "لا ضمانة لأحد".
وعن رأيها فى نظام الحكم الأنسب لمصر فى الفترة القادمة سواء كان رئاسيا أو برلمانيا قالت الجبالى: " اختيار نظام الحكم ليس إشكالية الآن مقابل تحصين الحكم من الاستبداد كما أن مصر لم ينضج فيها الظرف السياسى بعد للدخول فى نظام برلمانى خالص لأنه مرهون بتحقيق حياة حزبية قوية وضمانات دستورية تؤدى الى تداول فعلي للسلطة ونحن لا نمتلك كل هذا " .
 وتوقعت نائب رئيس المحكمة الدستورية العليا أن نظام الحكم المختلط الرئاسي البرلمانى سيكون الأفضل لمصر فى المرحلة المقبلة.

 

أهم الاخبار