رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

صفقة قطرية سعودية مشبوهة ضد مصر

الشارع السياسي

الاثنين, 13 يونيو 2011 17:06
خاص– بوابة الوفد:

تقدمت شركة قطرية مملوكة لعبدالرحمن بن حمد العطية نائب رئيس وزراء قطر السابق ورئيس الديوان الملكي حاليا لشراء 19 الفا و974 فدانا، بطريق مصر اسكندرية الصحراوي.

وكانت حكومة الدكتور عصام شرف قد اوقفت تعامل كافة الاجهزة بالدولة علي الارض، التي كان الدكتور عاطف عبيد رئيس الوزراء ومختار خطاب وزير قطاع الاعمال السابقين، قد أهديا الارض الي المستثمر السعودي عبداللاه الكحكي في صفقة بيع فاسدة لاراضي شركة النوبارية لانتاج البذور نوفا سيد المملوكة للدولة.

وقدرت مساحة الصفقة بنحو 1592 فدانا، إلا أن عاطف عبيد أهدى المستثمر السعودي 38 ألفا 450 فدانا، من الأراضي المحيطة بالشركة والمملوكة لمشروع شباب الخريجين بدون مقابل، وحاول المستثمر السعودي التخلص من الصفقة الفاسدة، بعد أن أبلغ شباب الخريجين النائب العام عن الفساد الذي ارتكبه عاطف عبيد ومختار خطاب والمهندس أحمد الليثي وزير الزراعة الأسبق ورئيس الشركة القابضة للتنمية الزراعية التي أبرمت العقد مع

المستثمر السعودي بالمخالفة للقانون.

وتدخلت الرقابة الإدارية ومباحث الأموال العامة لوقف الصفقة بين العطية والمستثمر، في اللحظات الأخيرة، في محاولة لإعادة الأرض لآلاف الأسر التي طردت من أراضيها خلال السنوات الماضية، والتي شارك في إبرامها اللواء مجد شعراوي محافظ البحيرة السابق وجيمل أبو الفتوح مدير الأمن الأسبق بالمحافظة ويسري المغازي عضو مجلس الشعب المنحل عن الحزب الوطني، واللواء أبو قمر مدير امن البحيرة السابق، الذي توعد المصريين بضرب الحذاء بعد الثورة.

وكان العطية يجهز مقرًا له في مصر، أثناء ترشحه على منصب الأمين العام للجامعة العربية ضد مصطفى الفقي ، خلفًا لعمرو موسى.

أهم الاخبار