رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

المعارضون يعتبرون مسيرات رمضان الإخوانية استعراضًا للقوة

الشارع السياسي

الثلاثاء, 18 يونيو 2013 16:41
المعارضون يعتبرون مسيرات رمضان الإخوانية استعراضًا للقوة
الأناضول:

اعتبر معارضون مصريون إعلان جماعة الإخوان المسلمين بالإسكندرية تنظيم مسيرات حاشدة احتفالًا بشهر رمضان "استفزازًا، واستعراضًا للقوة" موجه ضد دعوات التظاهر في 30 يونيه الجاري ضد حكم الرئيس محمد مرسي، وهو ما رفضته الجماعة مؤكدة أن الاحتفالات "رسالة شعبية لا سياسية".

وأعلنت جماعة الإخوان المسلمين بالإسكندرية أمس الإثنين عزمها تنظيم 16 مسيرة حاشدة بمختلف ميادين الإسكندرية مساء اليوم الثلاثاء بهدف الاحتفال مع المواطنين بمناسبة استقبال شهر رمضان الكريم الذي يتزامن مع نهاية الثلث الأول من شهر يوليو المقبل.
ماهي  نور المصري - عضو

حركة الاشتراكيين الثوريين - اعتبرت في حديثها لمراسلة الأناضول أن" الإخوان أصبحوا مفلسين؛ ولذلك يحاولون تنظيم مسيرات تظهر قوتهم، باستخدام سلاح الدين، ولكنه سينقلب ضدهم هذه المرة، فالشارع محتقن بسبب سياستهم في إدارة البلاد".
ورأت أن هذه المسيرات "رسائل تهديد للمعارضة بأن الإخوان منظمون".
قال محمد حسني - عضو اللجنة التنسيقية لـ30 يونيه-:" إن الإخوان المسلمين يحاولون استعطاف المواطنين باستحضار مشاعر روحانية خاصة بشهر رمضان الكريم"، معتبرًا أن الجماعة
التي ينتمي إليها الرئيس مرسي" ترقص رقصتها الأخيرة".
واتفق معهما أحمد المنسي - عضو حركة "لازم" الثورية - الذي اعتبر الفاعلية "محاولة جديدة من الإخوان للاتجار بالمناسبات الدينية، ومشاعر المواطنين الدينية واستغلالها لاستعراض القوة والحشد".
في المقابل قال أنس القاضي- المتحدث باسم جماعة الإخوان المسلمين بالإسكندرية - لمراسلة الأناضول إن:" الاحتفال بشهر رمضان هو فعالية سنوية تقيمها الجماعة"، مؤكدًا أنها" رسالة شعبية بحتة، وليست موجهة للفصائل السياسية".
وتابع:" اعتدنا أن نحتفل كل عام باقتراب شهر رمضان بتذكير الناس به، وتهنئتهم وإعداد المساجد لصلاة التراويح، والقيام ولن تنسينا السياسة هذا الأمر".
وشدد على أن" الشارع المصري ملك لجميع التيارات السياسية، ولكل الفعاليات طالما أنها لا تخرج عن إطار السلمية".

أهم الاخبار