رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"الدستور" يؤكد مسؤولية النظام عن إهدار الدماء

الشارع السياسي

الثلاثاء, 11 يونيو 2013 17:34
الدستور يؤكد مسؤولية النظام عن إهدار الدماء حزب الدستور
متابعات :

أكد حزب"الدستور" بشمال سيناء مسئولية النظام الحالى عما وصفه بـ "إهدار الدماء فى سيناء".. واتهم الحزب - فى بيان أصدره اليوم تعليقا على مقتل ضابط الأمن الوطنى محمد أبو شقرة - "من المسئول عن قتل ضباط الشرطة في سيناء.

وأين هم خاطفي الجنود السبعة ؟ وأين قاتلي جنود جيشنا في رمضان الماضي

؟".
وأكد الحزب على :
أولا: استمرار التغيب والتجاهل التي تشهدها شمال سيناء بفعل فاعل وبإرادة سياسية متعمدة.
ثانيا: لا يمكن أن تكون هذه الأعمال الإرهابية إلا من خلال غياب الإرادة السياسية المتعمد لفرض سيادة الدولة على أراضى سيناء .
ثالثا : أجمع الشعب المصري
على سياسات النظام الحاكم الآن هو بداية الخطر الحقيقي على سيناء ، وكأن الأمر يوافق أهداف النظام الحاكم مع مصالح جماعات خارجة عن القانون.. وإلا، ما الذي يمنع النظام الحاكم من فرض القانون وسيادة الدولة على كل شبر في سيناء.
وأضاف: " أننا لن نرضى لمصرنا ولسيناء ذلك وندعو شعب مصر للنظر بجدية لما يحدث فى سيناء ، فهي إما بداية لاستعادة الثورة وإما انهيار دائم لمصر".


 

أهم الاخبار