رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فيديو.. تفاصيل اجتماع"الإنقاذ" بمقر الوفد

جبهة الإنقاذ لـ"مرسي": موعدنا30 يونيو

الشارع السياسي

السبت, 08 يونيو 2013 22:03
جبهة الإنقاذ لـمرسي: موعدنا30 يونيو
كتب- محمود فايد:

عقدت جبهة الإنقاذ الوطنى مساء السبت اجتماع مغلق بمقر حزب الوفد, بحضور جميع قياداتها وذلك لمناقشة آخر تطورات المشهد السياسى  وأيضا لقاء عمرو موسى, القيادى بالجبهة  بالمهندس خيرت الشاطر, نائب مرشد الإخوان عبر د.أيمن نور, رئيس حزب غد الثورة.

وحضر اللقاء كل من من د.السيد البدوى, رئيس الوفد, وفؤاد بدراوى, سكرتير عام الحزب, منير فخرى عبدالنور, أمين عام الجبهة, وحسام الخولى, القيادى بالحزب, ود.محمد البرادعى, وحمدين صباحى, وعمرو موسى, وسامح عاشور نقيب المحامين، والدكتور أحمد سعيد رئيس حزب المصريين الأحرار، والدكتور أسامة الغزالى حرب رئيس حزب الجبهة، والدكتور رفعت السعيد الرئيس السابق لحزب التجمع، بالإضافة إلى وحيد عبدالمجيد وعبدالجليل مصطفى ومجدى حمدان وجورج إسحاق، ود.سمير مرقص.
وقال حمدين صباحى, المرشح الرئاسى السابق, إن لقاء عمرو موسى, بالمهندس خيرت الشاطر, هو تصرف فردى ولا يعبر عن موقف الجبهة  وكان عليه الرجوع لنا حتى يتم التنسيق خاصة أن قنوات التواصل والحوار مع النظام وجماعته لم تصل إلى نتيجة إيجابية.
وأضاف صباحى فى تصريحات له على هامش اجتماع الجبهة:" لا حوار مع الإخوان أو النظام وموعدنا هو يوم

30 يونيو ولا تراجع عن إجراء انتخابات رئاسية مبكرة  ويكون هو الشعب المصرى صاحب القرار بشأن أى رئيس قادم".
من جانبهم عقدت الجبهة مؤتمر صحفى  سرد فيه عمرو موسى تفاصيل لقاءه  بالمهندس خيرت الشاطر, مؤكدا أن جبهة الانقاذ جبهة مهمة تمثل المعارضة المصرية وأنه تم الاتفاق داخل الجبهة على أن أى اتصال مع حزب الحرية والعدالة سيكون بناء على التنسيق والتفاهم داخل الجبهة مؤكدا على أن الجبهة متماسكة وتدعم حركة "تمرد " ولا تراجع عن مطلب إجراء انتخابات رئاسية مبكرة وأن الجبهة متماسكة ويد واحدة.
وأضاف موسى :" الجبهة متمسكة 0والنظام الحالى غير كفء على إدارة البلاد وأن الجبهة تدعم حركة " تمرد " والجبهة ستشارك فى فاعاليات 30 يونيو ومصرة على سحب الثقة من الرئيس محمد مرسي وإجراء انتخابات رئاسية مبكرة.
وقال الأمين العام لجامعة الدول العربية السابق:"لن يستطيع أحد شق صفنا وسنستمر فى نضالنا حتى 30يوينو المقبل من أجل
سحب الثقة من مرسى  مشيرا إلى أن اللقاء تم وكانت محاولة لإنقاذ مصر ولكن الفشل لحقه  وتابع:" كانت محاولة لإنقاذ مصر ولكن الوضع أصبح مختلفا وبدأ العد التنازلى لـ30 يونيو ولن نتراجع عنه وعن إجراء الانتخابات الرئاسية".
من جانبه قال منير فخرى عبد النور, آمين عام الجبهة:" جميع رموز الجبهة ستخرج خلف شبابها يوم 30 يونيو ولن نتحاور أبدا مع النظام أو جماعته, ومطلبنا الأساسى هو أن يقرر الشعب المصرى رؤيته تجاه من يحكمه".
فى السياق ذاته وقال عزازى على عزازى, المتحدث باسم الجبهة ف:" الجبهة شغلها الشاغل من اليوم حتى 3 يونيو  من أجل الدعوة لإجراء انتخابات رئاسية, وإسقاط حكم الإخوان, مؤكدا على أنه مستعدون ببرنامج واضح  وسيخروخ للميادين لتنفيذه".
وأضاف عزازى:"جميع الأفكار مطروحة سواء على مستوى  تشكيل مجلس رئاسى أو توكيل إدارة البلاد لرئيس المحكمة الدستورية العليا" .
وبشأن السيناريوهات التى تحملها الجبهة فى حالة فشل تظاهرات 30يونيو:" بكل الإحتمالات هذا اليوم ناجح بكل التفاصيل خاصة أنه نجح قبل حدوثه فى أن قام الشعب المصرى بتجميع 13  مليون استمارة تمرد  رفضا لاستمرار النظام الحالى".
وفى تصريحات لـ"بوابة الوفد" قال عمرو موسى:" الدعوة لإجراء انتخابات رئاسية ليست إنقلاب على العملية الديمقراطية ولكن هى تفعيل آلية الديمقراطية فى أن يقرر الشعب المصرى رئيسه مؤكدا على أنه إذا تمت الانتخابات الرئاسية  وحصل الرئيس مرسى على نفس التأييد سنكون أول المساندين له".

شاهد الفيديو:
https://www.youtube.com/watch?v=Qii6j8DEfVk
https://www.youtube.com/watch?v=ctJfOK3FrzI

 

أهم الاخبار