ضبط جهاز تنصت في ختامية "الحوار"

الشارع السياسي

الثلاثاء, 24 مايو 2011 17:43
كتب - محسن سليم:

شهدت قاعة المؤتمرات بمدينة نصر اشتباكات بين شباب الثورة اعتراضا علي نص البيان الذي تم تقديمه في الجلسة الختامية للحوار الوطني لاختلاف وجهات النظر بين الممثلين للشباب.

وأكد شباب الثورة وجود بعض عناصر الحزب الوطني في الحوار تسعي إلي إجهاض الثورة والذين قاموا بمحاولة
إثارة جوانب الاختلاف للوقيعة بين شباب الثورة مما أحدث اشتباكات بينهم .
واضطر شباب الثورة إلي فض الاجتماع المغلق الذي عقدوه قبل الجلسة الختامية لوضع الرؤية النهائية للبيان بعد اكتشاف أجهزة تصنت مع أحد الأفراد
الموجودين داخل الحجرة رغم منع الإعلاميين والصحفيين من دخول الاجتماع .
وطالب البيان النهائي للثورة وزارة الداخلية بأخذ المقترحات التي تم الاتفاق عليها خلال جلسة الأمن القومي، كما طالبوا بتشكيل لجنة لإعداد دستور جديد يضم كافة أطياف المجتمع ويتم عرضه علي الشعب لأخذ رأيه فيه. ورفض شباب الثورة فرض قانون الأحزاب السياسية علي الشعب دون عرضه عليهم.

شاهد الفيديو:

أهم الاخبار