رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تضارب حول انسحاب شباب الثورة من "الحوار"

الشارع السياسي

الثلاثاء, 24 مايو 2011 17:16
أ ش أ- القاهرة:

أكد شباب ثورة 25 يناير استمرار مشاركتهم فى كافة الفعاليات القادمة للحوار الوطنى، رافضين كل ما تردد عن انسحابهم من فعاليات الحوار.

جاء ذلك فى بيان ألقته إحدى الشابات كممثلة عن شباب الثورة الذين شاركوا فى أعمال الحوار الوطنى -الذى امتد على مدى الأيام الثلاثة الماضية- لدى انتهاء فعالياته.
وقال شباب الثورة فى البيان: "إننا نكن كل تقدير لرئيس الوزراء الدكتور عصام شرف لرعايته لهذا الحوار الوطنى والدكتور عبدالعزيز حجازى رئيس الوزراء الاسبق رئيس
لجنة الحوار الوطنى ونقدر جهوده فى الاستجابة لكل مواقفنا الثورية خلال الحوار، رافضين اتهامهم بمحاولة إفساد الحوار.
وطالب البيان وزارة الداخلية بتنفيذ التوصيات التى اقترحتها الجلسة التى خصصت للأمن القومى وخاصة ما يتعلق بضرورة عودة الأمن إلى الشارع المصرى لأن عودته تعنى نجاح الثورة، داعيا إلى تشكيل لجنة لإعداد دستور جديد يضم كل الطوائف وعرضه على الشعب فى استفتاء خلال
4 شهور.
كما طالب بأن تجرى الانتخابات البرلمانية طبقا للدستور الجديد، واقترح أن تمتد الفترة التى تسبق اجراء الانتخابات إلى 9 شهور من الآن .
وأعرب البيان عن رفض الشباب لتمرير مشروع قانون الأحزاب وقانون مباشرة الحقوق السياسية لعدم عرضهما على الشعب بشكل كاف، كما رفض أى قانون يتعلق بالفتنة الطائفية قبل عرضه على الشعب ، مطالبين باستقلال القضاء.
ورحب البيان بدعوة الدكتور حجازى للمشاركة فى مؤتمر الحوار الوطنى الذى يكون مختصا للشباب .
وكان الدكتور حجازى قد أكد أن جولة الحوار الأولى التى اختتمت اليوم هى مجرد بداية تعقبها جولات أخرى مماثلة فى محافظات مصر المختلفة.

أهم الاخبار