تضارب الأنباء حول اعتقال حسين سالم

الشارع السياسي

الخميس, 19 مايو 2011 07:02



تضاربت الأنباء حول ألقى القبض على رجل الأعمال حسين سالم، المقرب من الرئيس السابق حسني مبارك، فى إسرائيل .

وأشارت تقارير مساء أمس الأربعاء إلى أن الانتربول الدولي ألقى القبض على سالم أثناء وجوده في إسرائيل،وأن الداخلية المصرية تلقت اخطارا بذلك، لكن اللواء محسن مراد مساعد أول وزير الداخلية لقطاع مصلحة الأمن العام التابع له جهاز الانتربول المصرى نفى تلقيه أي إخطار باعتقال سالم.
من جانبها قالت مصادر إسرائيلية إن سالم مازال في بريطانيا ولم يغادرها إلى إسرائيل.

كان حسين سالم قد غادر القاهرة بتاريخ 3 فبراير الماضى، وأُحيل إلى محكمة الجنايات لارتكابه جرائم الإضرار بمصلحة البلاد وإهدار المال العام، وتمكين الغير من تحقيق منافع مالية، بعد قيامه ببيع وتصدير الغاز المصرى لدولة إسرائيل بسعر متدنى لا يتفق والأسعار العالمية وقت التعاقد

وبشروط تعاقد مُجحفة مع الجانب المصري، مما أضر بالمال العام بقيمة الفارق بين السعر الذى تم به بيع الغاز الطبيعى المصرى لإسرائيل والأسعار العالمية السائدة فى ذلك الوقت.

ووضع الموقع الإلكترونى للشرطة الدولية "الإنتربول" صورة حسن سالم ضمن صور "المطلوبين للعدالة" ونشر الموقع الدولى معلومات شخصية عنه، حيث أشار إلى أن رجل الأعمال الهارب من مواليد سنة 1933، ويبلغ من العمر 77 عاماً، ومطلوب على وجه السرعة من قبل المستشار هشام بدوى، المحامى العام الأول لنيابات أمن الدولة العليا.

أهم الاخبار