رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

متهمو "الجمل" يتحدثون لـ"بوابة الوفد"

الشارع السياسي

الأربعاء, 10 أكتوبر 2012 19:03
متهمو الجمل يتحدثون لـبوابة الوفد
كتب ـ محمد سعد ومحمود فايد ونهى الطاهر:

أسدلت محكمة جنايات القاهرة الستار مساء اليوم على قضية "موقعة الجمل"، إحدى أشهر القضايا فى تاريخ القضاء المصري، ببراءة متهميها الأربعة والعشرين وانقضاء الدعوى الجنائية عن المتهم الخامس والعشرين للوفاة.

وفور نطق المحكمة برئاسة المستشار مصطفى حسن عبدالله، وعضوية المستشارين أنور رضوان وأحمد الدهشان، بالحكم ببراءة المتهمين، تنوعت ردود فعل المتهمين ما بين البكاء والتكبير إلى الله أو"الحسبنة" على ظالميهم، أو قراءة القرآن داخل قفص الاتهام، وكذلك الابتسامة العريضة التى ملأت وجوه المتهمين الموصوفين اعلاميًا بـ"غامضى الدعوة".
قال النائب السابق طلعت القواس فى تصريحات خاصة لـ"بوابة الوفد": "الحمد لله وحسبى الله ونعم الوكيل فى كل اللى ظلمنى".
وصرخ الضابط هانى عبدالرؤوف "الحمد لله، الله اكبر يحيا العدل وانهمر فى البكاء".
وانهمر المقدم حسام حنفى فى البكاء وقال: "الحمد لله لقد أعادت البراءة لنا الاعتبار أمام بلدنا وشعبنا وأسرتى".
وقال رجل الأعمال إبراهيم كامل عقب خروجه من قفص الاتهام باكياً: "الحمد لله قضاء مصر بخير".
وقال نجل حسين مجاور، بعد صدور الحكم: "كنا عايشين فى قرف وأبويا عانى الكثير داخل السجن خلال الفترة الماضية والتى

شهدت وفاة عمى وشقيقى وزوجة أبى والحمد لله وأشكر القضاء العادل".
وأعلنت عائشة عبدالهادي، وزيرة القوي العاملة والهجرة السابقة، إن الحكم الذى صدر بحق المتهمين يؤكد أن قضاء مصر مازال بخير، ولم يتأثر بالعالم السياسى الذى كان يريد الانتقام منهم.
وأضافت عبدالهادى فى تصريحات خاصة لـ"بوابة الوفد" أنها لا تستطيع إلا أن تقول الحمد لله إن قضاء مصر عادل, وغير مسيس ولا يتأثر بأى إملاءات أو تأثيرات سياسية أو خارجية، والحمد لله أن قضاء مصر مازال بخير".
وأشارت وزيرة القوى العاملة والهجرة السابقة إلى أن هذا الحكم أيضا يؤكد كامل الاحترام لرئيس المحكمة، لأنه يستحق التقدير والإشادة بعد الحكم التاريخى الذى أصدره اليوم فى حق إنسان ظلم زورًا وبهتانًا.

وعلق رجل الأعمال محمد أبو العينين، رئيس مجلس ادارة مجموعة كليوباترا على البراءة قائلًا: "أوجه تحية للقضاء المصري وأنحنى احترامًا للقضاة وهذا الحكم شرف لكل مصري".

واضاف ابو العينين في تصريحات خاصة

لبوابة الوفد: "الحمد لله انتصر الحق، الحمد لله ظهرت الحقيقة بعد دراسة متأنية وتحقيقات لم تأت من فراغ، وأعتقد أن الأمر وضح للجميع، فعلى مدار عام نصف تم إهدار كرامتنا ووجهت إلينا اتهامات كاذبة عار علينا وعلى أبنائنا، وتم الزج بالبعض في السجن ظلمًا".

وأكد أبو العينين أن جميع الشهود بالقضية وعددهم 87 شاهدًا هم شهود زور لم يروا أو يسمعوا أى شئ وأقوالهم بمحاضر النياية اختلفت عن أقوالهم بالمحكمة، قائلًا "ربنا ينتقم منهم لقد أضروا بسمعة ناس كثيرة"، واستنكر أبو العينين طريقة تناول وسائل الاعلام للقضية  واعتمادها على التهويل وإلقاء الاتهامات جزافًا.

واشار ابو العينين الى ان الحكم يدل على أننا نعيش في دولة مدنية يحكمها القانون، وتابع "اوجه تحية للقضاء الشامخ واوجه تحية للعصر الذهبي الي نعيش فيه الآن"، معربًا عن أمله في ان يتعاون الجميع لبناء مصر على طريق النهضة الحقيقية.   

أتى ذلك بعد أن قضت محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار مصطفى حسن عبدالله ببراءة المتهمين الأربعة والعشرين بقضية "موقعة الجمل" وانقضاء الدعوى عن المتهم الخامس والعشرين عبدالناصر الجابرى "متوفى".
كانت التحقيقات قد استمرت مع المتهمين أكثر من 3 شهور، وتضمن ملف القضية سماع شهادة 320 شاهدا واحتوى على 409 بلاغات، اضافة إلى 54 شاهدًا من لجنة تقصي الحقائق.

شاهد تعليق ائشة عبد الهادى على البراءة

http://www.youtube.com/watch?v=mgQ6MIrP0R8

شاهد تعليق أبو العينين على البراءة

http://www.youtube.com/watch?v=w2yCpz0CXjA


 

أهم الاخبار