المجلس لا يعلم شيئا عن إعلان دستورى مكمل

المجلس لا يعلم شيئا عن إعلان دستورى مكملصورة أرشيفية
كتب - جهاد عبدالمنعم وياسر ابراهيم:

سادت حالة من الهدوء الشديد بأروقة مجلس الشعب ولم يذهب الدكتور محمد سعد الكتاتنى الى مكتبه ولم يظهر اى نائب لأن الجلسات معلقة حتى يوم السبت القادم واللجان النوعية لا تعقد اجتماعاتها وتفرغ نواب حزب الحرية والعدالة الذراع السياسية للاخوان المسلمين لأعمال الدعاية الانتخابية لرئيس حزبهم الدكتور محمد مرسى قبل بدء فترة الصمت الانتخابى .

وحاولنا معرفة الرأى الرسمى لمجلس الشعب حول ما تردد عن قرب إعلان المجلس العسكرى لإعلان دستورى مكمل للاعلان الدستورى الصادر فى 30 مارس 2011، إلا ان الدكتور سعد الكتاتنى رئيس المجلس لم يكن موجودا فى مكتبه ولم يذهب الى المكتب طوال اليوم  كما انه لم يرد على هاتفه المحمول.

واتصلنا هاتفيا بالمهندس اشرف ثابت وكيل المجلس عن الفئات وعضو حزب النور السلفى الذى قال عبر الهاتف انه موجود خارج القاهرة لأن مجلس الشعب فى إجازة حتى يوم السبت القادم وليس لديه أى علم عن نية المجلس العسكرى بإصدار إعلان دستورى مكمل يحدد

صلاحيات رئيس الجمهورية وعلاقته بالبرلمان ومنح مجلس الشعب سلطة سحب الثقة من الحكومة ومنح رئيس الجمهورية سلطة حل مجلس الشعب.

ومن جانبه قال محمد عبدالعليم داود وكيل مجلس الشعب عن العمال وعضو حزب الوفد انه حتى هذه اللحظة لم يرد اليه ما يؤكد عزم المجلس العسكرى إصدار إعلان دستورى مكمل، واكد انه ربما ترد اليه معلومات خلال الساعات القليلة القادمة الا انه أكد رسميا عدم وجود أى انباء عن تفاصيل الاعلان الدستورى المكمل الذى نشرت عنه بعض الصحف بأن المجلس العسكرى بصدد إصداره خلال ساعات وانصرف عبدالعليم داود من مكتبه مسرعاً دون أن يصرح عن مقصده.

وقال النائب محمد العمدة وكيل اللجنة التشريعية إن المادة 56 من الاعلان الدستورى الصادر فى 30 مارس 2011 حددت اختصاصات المجلس العسكرى حصريا وليس من بينها سلطة اصدار اعلان دستورى مكمل كما حددت المادة 61 صلاحيات رئيس الجمهورية وهى نفس صلاحيات المجلس العسكرى الى ان تنتقل الى رئيس الجمهورية بمجرد انتخابه.

أهم الاخبار