رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مؤتمر للمنطقة الخالية من النووى في 28 مايو

الشارع السياسي

الثلاثاء, 15 مايو 2012 09:28
القاهرة- أ ش أ

تستضيف الجامعة العربية يومى 28 و 29 مايو الحالى مؤتمرا لمجالس ومعاهد السياسة الخارجية والشئون العربية فى الدول العربية لمناقشة وبحث إمكانيات تنفيذ القرار الخاص بإقامة المنطقة الخالية من السلاح النووى وأسلحة الدمار الشامل فى منطقة الشرق الاوسط .

صرح بذلك السفير د.محمد ابراهيم شاكر رئيس المجلس المصرى للشئون الخارجية وقال :"إن المؤتمر سوف يناقش التحضيرات الخاصة بعقد المؤتمر الدولى لجعل منطقة الشرق الأوسط منطقة خالية من السلاح النووى والذى ينتظر ان يعقد فى فنلندا خلال شهر ديسمبر القادم".

وقال شاكر - الذى شارك مؤخرا فى اجتماعات الدورة الأولى للجنة التمهيدية لمؤتمر مراجعة معاهدة منع الانتشار النووى فى فيينا الاسبوع الماضى:" إن هناك تأكيدات اقليمية ودولية واصرارا على عقد مؤتمر الشرق الاوسط لتنفيذ المنطقة الخالية وأنه قد تم طرح هذه القضية خلال اجتماع الدورة"

.

واضاف ان مبادرة دول "الاجندة الجديدة لنزع السلاح النووى ومنع الانتشار" والتى تضم كلا من مصر وجنوب افريقيا ونيوزيلاند والسويد وايرلندا والمكسيك والبرازيل . قد توصلت الى بيان مشترك خلال اجتماعهم الاسبوع الماضى فى فيينا يؤكد على أهمية عقد هذا المؤتمر الدولى فى فلندا فى موعده خلال شهر ديسمبر القادم بعد الانتخابات الأمريكية .

وأشار إلي أنه تم التأكيد على اهمية نزع السلاح النووى وحق الدول النامية فى الاستخدام السلمى للطاقة النووية بموجب المادة الرابعة من معاهدة منع الانتشار النووى ... وعلى ان يكون هناك تشاور بين الدول المصدرة للمواد النووية والتكنولوجيا وبين الدول النامية وان يكون التعامل على مستوى متكافىء وضرورة التشاور حول

وضع القواعد الارشادية فى التصدير بين مختلف الاطراف .

وقال السفير شاكر ان المنظمات غير الحكومية والدولية فى اجتماعات فيينا الاسبوع الماضى قد عبرت عن تأكيدات بضرورة عقد مؤتمر الشرق الاوسط من اجل اقامة المنطقة الخالية من السلاح النووى ، موضحا أن ممثل الحكومة الفنلندية أكد خلال هذا الاجتماع ترحيب بلاده وعزمها على تنظيم عقد هذا المؤتمر على أرضها وفى موعده .

وأشار السفير شاكر إلي أن الحكومة الفنلندية باعتبارها المنسق لعقد هذاالمؤتمر الدولى لاقامة المنطقة الخالية من السلاح النووى فى الشرق الاوسط تجرى اتصالات ومشاورات بشأن الاطراف المشاركة ، والتى ينتظر أن تكون من الدول العربية والاطراف المحتملين الاخرين فى المنطقة مثل تركيا وايران واسرائيل بالاضافة الى الدول الحائزة على السلاح النووى الكبرى الاعضاء فى مجلس الامن .

شارك فى هذه الاجتماعات ممثل الجامعة العربية السيد وائل الاسد بالاضافة الى وفد المجلس المصرى للشئون الخارجية والذى ضم الدكتور على الصعيدى عضو مجلس محافظى الوكالة الدولية للطاقة الذرية ، والسفير محمود كارم الامين العام للمجلس القومى لحقوق الانسان.

أهم الاخبار