رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

«التعليم» تحدد نظام الثانوية الجديد والمناهج الدراسية

الشارع السياسي

الثلاثاء, 24 أبريل 2012 16:37
«التعليم» تحدد نظام الثانوية الجديد والمناهج الدراسيةوزارة التربية والتعليم أثناء افتتاح مشروع تطوير المدرسة الفندقية بالفيوم
كتب - زكي السعدني وسيد الشورة:

يصدر جمال العربي وزير التربية والتعليم قراراً وزارياً بتطبيق النظام الجديد للثانوية العامة بعد تصديق المجلس العسكري علي القانون الذي وافق عليه مجلس الشعب. اعلن الوزير أن القانون

يبدأ تطبيقه اعتبارا من العام القادم علي طلاب الصف الأول الثانوي. وأوضح الوزير أنه سيتم تحديد نظام الامتحانات والمناهج الدراسية التي سيتم تدريسها خلال الصف الثالث الثانوي والمواد التي ستخصص لطلاب القسمين العلمي والأدبي ونظام التشعيب. كما سيتم تحديد نظام التقدم لامتحانات الدور الثاني والفئات المسموح لها بدخول الدور الثاني وعدد مرات التقدم لامتحانات الثانوية العامة والدور الثاني ونظام التقدم لاداء الامتحانات بنظام المنازل. ومن المقرر ان يجري تعديل في نظام المناهج الدراسية التي يجري تدريسها لطلاب المرحلتين الأولي والثانية، وسيتم اعتبارا من العام القادم تقسيم مواد المرحلتين إلي مواد لطلاب الصف الثاني واخري لطلاب الصف الثالث الثانوي، كما سيتم تحديد المواد الاجبارية والاختيارية لطلاب الثانوية الجديدة، ومن المقرر ان تكون اللغة العربية والتربية الدينية واللغة الانجليزية مواد اجبارية في كل الاقسام العلمية والادبية، ويكتفي بتدريس المواد العلمية للقسم العلمي بشعبتيه علوم ورياضيات والمواد النظرية للقسم الادبي.
وأعلن «العربي» أن نظام الثانوية العامة الجديد سيطبق جزئيا اعتبارا من العام الدراسي الجديد 2012 / 2013 ولكن بالمناهج الحالية، مشيرا إلى أن التطبيق الكامل للنظام الجديد بالمناهج المطورة سيتم تنفيذه بنسبة 100% اعتبارا من العام الذي

يليه 2013 / 2014.
جاء ذلك وكان الوزير قد افتتح أمس مشروع تطوير المدرسة الفندقية  علي ضفاف بحيرة قارون بالفيوم والتي أقيمت بالتعاون مع الحكومة الايطالية ومنظمة الهجرة غير الشرعية بالأمم المتحدة والمجلس القومي للطفولة، وحضره المهندس المحافظ أحمد علي أحمد، والدكتور نصر السيد مساعد وزير الصحة والسكان وأمين عام المجلس القومي للأمومة والطفولة وموتزيو سيلفيري رئيس اللجنة الايطالية وباسكوالي لوبولي المدير الإقليمي للمنظمة الدولية للهجرة غير الشرعية في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا والسفير نهاد عبد اللطيف أمين عام المشاركة المصرية الأوروبية بوزارة الخارجية وبيرا سوليناز مدير مشروع المدرسة الفندقية من الجانب الايطالي  وحسن حجازي وكيل وزارة التربية والتعليم بالمحافظة، وقال «العربي»: كنا نتمني كوزارة تأجيل التطبيق، ولكن مع موافقة مجلس الشعب سنقوم بالتنفيذ رغم بعض الصعوبات التي نحاول علاجها والتغلب عليها .
وأكد الوزير أن خطة الوزارة  من 2012 الي 2017 تتضمن انشاء مدارس فنية زراعية صناعية فندقية وادارة أعمال حسب طبيعة كل منطقة. وأشار إلي انه تم الاتفاق مع الشركات والمصانع علي اقامة مدارس ملحقة بها وإقامة مصانع مصغرة في مدارس التربية والتعليم لتكون وحدات ذات طابع خاص تدر عائداً وتغطي
احتياجاتها التعليمية، وذلك في إطار الاهتمام بالتعليم الفني وإعداد مناهج مطورة تناسب احتياجات سوق العمل وتشغيل الخريجين والقضاء علي الهجرة غير الشرعية التي يلجأ إليها الشباب من أجل العمل.
وقال الوزير ان انشاء مثل هذه المدارس الفندقية التي تم افتتاحها أمس بالتعاون مع المنظمات الدولية يحل أكثر من مشكلة في نفس الوقت، ومنها اعداد خريج مؤهل لاحتياجات سوق العمل وحل مشكلة البطالة والقضاء علي مشكلة الهجرة غير الشرعية.
وقال الدكتور نصر السيد مساعد وزير الصحة والسكان أمين عام المجلس القومي للطفولة والأمومة إن ظاهرة الهجرة غير الشرعية للقاصرين المصريين المسافرين بدون صحبة أولياء أمورهم سجلت أرقاما مقلقة في السنوات الأخيرة، وطبقا للتقديرات التي صرحت بها الحكومة الإيطالية فإن القاصرين الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و18 عاماً يشكلون 41 % من أصل 2281 مهاجرا غير شرعي وصلوا  إلي ايطاليا عام 2011، مشيرا إلى أنه نظرا إلى أن هذه المرحلة تعد المرحلة التجريبية، فقد تركزت الأنشطة والفعاليات في الفيوم لكونها من أكثر المحافظات تصديرا للهجرة غير المشروعة، بالإضافة إلي أنها من المحافظات الفقيرة طبقا لمؤشرات التنمية البشرية.
وأكد المهندس أحمد علي محافظ الفيوم ان افتتاح المدرسة الثانوية الفندقية بعد تطويرها هو اضافة كبيرة للتنمية السياحية بالفيوم وأراها من وجهة نظري أهم من البترول. وأشار الي ان الفيوم تتمتع بعناصر جذب سياحي متعددة وحققت مشاركتها مؤخرا في فرصة السياحة الدولية ببرلين بألمانيا مردودا ايجابيا الي جانب محافظات البحر الأحمر وأسوان والأقصر.
وأشار حسن حجازي وكيل وزارة التربية والتعليم بالفيوم الي ان المدرسة الفندقية تستوعب 500 طالب  منهم 70 طالبة وتكلفت ما يقرب من 2 مليون يورو مقدمة من الحكومة الايطالية وشمل التطوير المناهج الدراسية والمباني والمختبرات العلمية والمطابخ وتدريب المدرسين.

أهم الاخبار