رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

متظاهرو التحرير: لا للجنزورى رئيسا للوزراء

الشارع السياسي

الجمعة, 25 نوفمبر 2011 07:31
بوابة الوفد- متابعات:

رفض المتظاهرون فى ميدان التحرير تعيين الدكتور كمال الجنزورى رئيس الوزراء الأسبق لرئاسة حكومة الإنقاذ فى الفترة الانتقالية الحالية منددين بتجاهل مطالبهم فى اختيارا أحد الأسماء التى استقروا على اختيارها .

ورغم عدم الإعلان رسميا عن توليه المنصب، إلا أن المتظاهرين أكدوا أن رفض الجنزورى جاء لأنه محسوب على النظام السابق بصرف النظر عن كفاءته، مطالبين بأن يكون رئيس الحكومة مستمدا لشرعيته من التحرير.
كان المشير محمد حسين طنطاوى القائد العام رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة قد استقبل أمس الخميس الدكتور كمال الجنزورى رئيس الوزراء الأسبق؛ وذلك بمقر الأمانة العامة لوزارة الدفاع.
من جانبه، أعلن ائتلاف شباب الثورة عن رفضه التام لما يتردد من أنباء عن تكليف الدكتور كمال الجنزورى دون الالتفات الى المطالبات الشعبية المنادية باختيار إحدى الشخصيات الوطنية التى لم

تكن يوما من اركان نظام مبارك ولم تتلوث بفساد وهو ما لا يتوافر فى الدكتور كمال إذ قضى ما يربو على الـ20 عاما كنائب لرئيس وزراء ووزير تخطيط ورئيسا للوزراء.
واعتبر الائتلاف أن هذا يعنى ان الدكتور الجنزوري كان شريكا ضمنيا فيما حل بمصر من خراب وفساد كما أنه لا يليق بعد ثورة قادها الشباب ووقف خلفها الشعب فى بلد تمتد حضارته الى 7000 عام ان تعجز عن إيجاد قيادة جديدة تتواءم مع مصر ما بعد الثورة. بحسب موقع "أخبار مصر".

أهم الاخبار