رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فى بيان تم توزيعه بميدان التحرير

65 حركة وشخصية يرفضون اعتذار العصار

الشارع السياسي

الخميس, 24 نوفمبر 2011 00:57
كتب محمد معوض ومحسن سليم ومحمود فايد :

رفضت أكثر من 65 حركة وشخصية سياسية بميدان التحرير اعتذار اللواء محمد العصار عضو المجلس العسكري عن الأحداث التي شهدها ميدان التحرير خلال الأيام الماضية، بالإضافة الي رفض عزاء المشير محمد حسين طنطاوي  للشهداء والذى ألقاه في بيانه أمس الأول .

وحمل المتظاهرون المجلس العسكري كامل المسئولية السياسية والجنائية عن القتلي والجرحي والمصابين، مؤكدين أنه يلتف على مطالب جموع الشعب المصري .

 وأضافوا في بيان لهم تم توزيعه بميدان التحرير وميادين أخري منذ قليل عقب اعتذاء اللواء محمد العصار الذي بثه التليفزيون المصري مساء الأربعاء

أن ميدان التحرير وميادين أخرى تشهد أحداثا دامية يتعرض فيها الشباب المصري للقتل والقمع والضرب بكافة الأسلحة من خرطوش ورصاص مطاطي وجميع أنواع الغازات الخانقة وغازات الأعصاب والتي تداولت معلومات مؤخرا أنها محرمة دوليا وتنذر بكارثة  لن يمكن تداركها .

وأشاروا إلى أن مسار الثورة الذى اختاره القائمون علي شئون البلاد كان انحرافا ممنهجا والتفافا واضحا على مسار الثورة، بالإضافة إلى ترسيخ استمرار النظام  القديم بكافة أشكاله .

وأشار البيان إلى أنهم يطالبون المجلس العسكري بالوقف الفورى للمجزرة التي يرتكبها النظام في ميدان التحرير  وضرورة القبض على المسئولين عنها ومحاكمتهم أيا كانت مواقعهم ومناصبهم وتقديمهم للمحاكمة.

كما طالب البيان بتسليم السلطة الي مجلس رئاسى مدنى وسرعة تشكيل حكومة إنقاذ وطني  تمثل كافة  الاطياف وتعمل علي تحقيق مطالب الثورة ويكون لها صلاحيات كاملة وإبعاد يد المجلس العسكرى عن التدخل في شئون الحكومة، بالإضافة الى إعداد جدول زمنى يتصدره صياغة دستور جديد .

ومن أبرز الموقعين علي البيان الدكتور جمال زهران استاذ العلوم السياسية والإعلامية بثينة كامل المرشحة المحتملة لمنصب رئيس الجمهورية وجورج اسحاق عضو المجلس القومي لحقوق الإنسان،  وغيرها من المراكز الحقوقية واللجان الشعبية التي تزيد على 65 حركة ولجنة .

 

 

أهم الاخبار