رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فى جنازة فرعونية لضحايا ماسبيرو

فلوباتير يطالب الأقباط بسلمية التظاهر

الشارع السياسي

الجمعة, 11 نوفمبر 2011 13:58
كتبت - جميلة علي:

حذر القس فلوباتير الاقباط  الذين تجمعوا اليوم الجمعة امام الكاتدرائية من اى نية لاستخدام العنف وان لايحمل احد منهم ضغينة لاى شخص حتى وإن كان قد  اطلق الرصاص على الاقباط,  ونفى فلوباتير ان يكون معنى ما ينادى به من سلمية ان يفهم على انه تسامح فى حق الاقباط الذين استشهدوا فى احداث ماسبيرو.

ووجه فلوباتير الشكر للمسلمين المتضامنين

وكذلك جميع الحركات السياسية والاحزاب التى جاءت للتضامن مع مسيرة تأبين شهداء ماسبيرو
كما  رفض فلوباتير ان يلقى أى احد من المرشحين فى الانتخابات القادمة كلمة على المنصة مستنكرا استخدام مثل تلك المناسبات فى الترويج السياسى .

وكانت قد بدأت  عصر اليوم مسيرة جنائزية لضحايا ماسبيرو على الطراز

الفرعونى حيث بدأت بفتيات يلبسن الزى الفرعونى ويحملن بايديهن صورا لضحايا ماسبيرو
و خلفهن شباب حملوا نعشا رمزيا لضحايا هذا الحادث الاليم وسط موسيقى جنائزية و قرع الطبول ثم يأتى من الخلف شباب يرتدون زيا احمر يمشون فى خطوات  ثابتة على قرع الطبول

ويأتى من خلفهم  صف آخر لشباب يحملون لافتات كتب عليها "يا حكومة الاجتماعات دستورنا بمدرعات واخرى" و"انا مش ظالم انا مظلوم انا عاوز اطبق القانون"  واخرى "مش جروح وكدمات دا تشخيص دهس مدرعات".

أهم الاخبار