رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

القرضاوى: الجزيرة حجبت كلامى عن القذافى

الشارع السياسي

الجمعة, 21 أكتوبر 2011 11:21
كتبت – مروة شاكر:

هنأ العلامة يوسف القرضاوي رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين الشعب الليبي على خلاصه من الطاغية معمر القذافي، مؤكدا أنه كان على ثقة منذ بدء الثورة الليبية من انتهاء القذافي، وأنه أكد في مكالمة هاتفية على قناة الجزيرة منذ 8 أشهر قال فيها إن "القذافي انتهى ولابد أن ينتهي"، ولكن الجزيرة قامت بحذف هذا الكلام ولم تنشره لأسباب لا يعلمها.

جاء ذلك هذا خلال الخطبة التي ألقاها اليوم الجمعة العلامة القرضاوي من الدوحة، حيث أكد أنه تنبأ بنهاية القذافي فيما سبق، مؤكدا أن كل الطغاة في اليمن وسوريا سوف ينتهون، مشيرا إلى أنه يملك من الوثائق والأسانيد ما يؤكد أن هؤلاء الطغاة زائلون بلا رجعة، قائلا :"ثقوا وأيقنوا

أن هؤلاء ذاهبون وأنا أؤكد لكم بكل ما عندي من الوثائق والأسانيد ما يقول إن هؤلاء زائلون".

ولفت القرضاوي إلى أن هؤلاء الطغاة لم يؤخذوا ظلما أو اعتبارا، بل بشرورهم وأثامهم، لافتا إلى أنهم جمعوا بين الطغيان والفساد، وكانوا يتعاملون مع شعبهم بمنطق الألوهيه كأنهم آلهة على الأرض لا يسألون عن أي شىء. ونبه القرضاوي إلى أن القذافي كفر بنعمة الله عليه، ولم يحافظ على ما أتاه الله ويحفظ شعبه بل قتل وشرد وعوق الآلاف منهم.
ووجه القرضاوي رسالة إلى الشعب الليبي دعاهم فيها إلى ضرورة ترك السلاح ورده إلى الدولة،

مؤكدا على أن عصر المقاومة والحرب قد انتهى، وأن افترة القادمة لابد أن تكون للتفكير في مستقبل ليبيا الجديدة الحرة، وشدد على أن من حاربوا من الثوار خلال هذه الثورة لابد أن يوزعوا على الجيش والشرطة كجنود؛ ما إذا كانوا في حالة جيدة تسمح لهم بذلك، وأن يوزع الباقيين أيضا على المصالح الأخرى والجهات .
ونبه القرضاوي إلى أنه على المجلس الانتقالي الليبي أن يصدر عفوا تاما عن الجميع، هذا بخلاف من ثبت عليه شىء أو حقوق مدنية أو التزمات جنائية، حيث قال إن من يثبت عليه شىء فيعاقب في حدود القانون ثم بعد ذلك يصدر عفوا تاما،، لينتهي بذلك عهد القوة والجبروت، وينتبه الشعب كله إلى تنمية وتطوير بلدهم الجديدة.
وأكد القرضاوي على الليبيين في أن يبنوا دولتهم كدولو مدنية وديمقراطية إسلامية، وليست كما هي في أوروبا، وأن يجعلوا أمرهم شورى بينهم كما نص الإسلام.

شاهد الفيديو

http://www.youtube.com/watch?v=_E7V_8uISL8

 


 

أهم الاخبار