مارادونا يفرض نظرية النجم الأوحد فى مونديال المكسيك 1986

رياضة

الخميس, 17 أبريل 2014 12:36
مارادونا يفرض نظرية النجم الأوحد فى مونديال المكسيك 1986
كتب - سامح سعيد:

كان من المفترض أن تستضيف كولومبيا النسخة الثالثة عشرة لكأس العالم عام 1986 لكن بعد بعض الصعوبات الاقتصادية التى واجهت تلك الدولة الأمريكية تقدمت المكسيك لتأخذ مسئولية  التنظيم فى أمريكا اللاتينية وتعهدت بتنظيم أفضل بطولة فى تاريخ كأس العالم وأصبحت أول دولة تنظم كأس العالم مرتين.

وكادت البطولة تتعرض لصعوبات أخرى بعد الزلزل العنيف الذى هز المكسيك والذى أودى بحياة أكثر من 20 ألف شخص لكن المكسيك تجاوزت المحنة ولم تتأثر الاستادات وبدأت الاستعدادات للبطولة.
مرة أخرى تغير نظام البطولة فبعد تقسيم الدول المتأهلة إلى ستة مجموعات تقرر صعود الأول والثانى من كل مجموعة إلى جانب أفضل أربعة فرق تحتل المركز الثالث ليتكون الدور الثانى من 16 فريق يجرى بنظام خروج المغلوب بعدما وجد الفيفا أن النظام الذى طبق فى إسبانيا عام 1982 ربما جعل هناك بعض التواطؤ لصالح بعض الفرق من ناحية وعدم عدالة من حيث عدم قدرة الفيفا على التحكم فى المباراة الأخيرة من المجموعات الأربع الثلاثية فى الدور الثاني.
المنتخب المكسيكى المستضيف والذى كان يقوده بالملعب هوجو سانشيز أحد أفضل المواهب فى تاريخ الكرة المكسيكية نجح فى تقديم أفضل النتائج فى تاريخ المكسيك بالتأهل للدور ربع النهائى لكنه هزم أمام المنتخب الألمانى بركلات الترجيح.
منتخبات ألمانيا والبرازيل وفرنسا اعتمدت فى الغالب على نجومها الساطعة فى البطولة السابقة مثل رومينيجة وزيكو وميشيل بلاتينى لكن بقى فقط ميشيل بلاتينى الذى أدى مباريات جيدة بينما كانت مشاكل إصابات الركبة السبب الرئيسى فى عدم مشاركة رومينيجة و زيكو كثيرًا فى المباريات.
مواجهة البرازيل وفرنسا فى الدور ربع النهائى كانت من المواجهات الرائعة فى البطولة أنتهت بفوز فرنسا فى ركلات الترجيح ليتقابل منتخب الديوك مع ألمانيا فى نصف النهائى فى مشهد مكرر لما حدث قبل أربعة سنوات بإسبانيا وهو ماحدث حيث نجح الألمان فى الفوز بهدفين وتأهلوا للمباراة النهائية .
من علامات الأستفهام الكبيرة فى هذه البطولة منتخب الاتحاد السوفيتى والدانمارك، فالفريقين بدءا بداية صاروخية، الدانمارك التى كانت تتأهل للمرة الأولى فى تاريخها لكأس العالم فازت فى مبارياتها الثلاث فى المجموعة على اسكتلندا وأورجواى وألمانيا الغربية وهو ما أعطى انطباعًا بأن الدانمارك ستنافس على اللقب لكن سرعان ماكان السقوط مدويًا أمام المنتخب الإسبانى بقيادة الصقر أيميليو بوتراجينيو فى الدور الثانى حيث تمكن منتخب الماتادور الإسبانى من اكتساح أحفاد الفايكنج بخمسة أهداف مقابل هدف.
منتخب الاتحاد السوفيتى بدأ مبارياته بفوز كاسح على المجر بستة أهداف وظهر بمستوى غير عادى وتألق نجمه أيجور بيلانوف ثم تعادل مع المنتخب الفرنسى وفاز على كندا بسهولة.
فى الدور الثانى اصطدم المنتخب السوفيتى بمنتخب بلجيكى عنيف وخبير بقيادة مجموعة من اللاعبين المميزين مثل يان كوليمانز وأنزو شيفو وجان مارى بفاف حارس المرمى الأسطورى لمنتخب بلجيكا وفوجىء كل المتابعين بإخراج الفريقين لمباراة تاريخية انتهت بعد وقت إضافى بفوز منتخب بلجيكا 4/3 ويخرج أحد أفضل المنتخبات السوفيتية فى تاريخ كأس العالم خالى الوفاض.
كانت الكرة الأفريقية أيضًا على موعد مع التألق من خلال المنتخب المغربى الذى كان عند حسن الظن به بنجومه الكبار بادو الزاكى وعزيز بودربالة والتيمومى و كريمو وخيرى والبياز وغيرهم من النجوم الكبار الذين رفعوا رأس القارة السمراء ورأس العرب عاليًا بعدما تمكنوا من إحراز المركز الأول فى مجموعتهم التى ضمت مجموعة من الدول العريقة مثل إنجلترا والبرتغال وبولندا ولم تخرج المغرب من البطولة سوى بهدف قاتل فى الدقائق الأخيرة من مباراتها أمام ألمانيا فى الدور الثانى بهفوة من الحارس الكبير بادو الزاكي.
منتخبا العراق وكندا أيضًا شاركا للمرة الأولى فى كأس العالم وأعطيا انطباعًا معقولًا عن الكرة فى البلدين.
لكن كل ما ذكر فى كفة وما فعله دييجو مارادونا فى هذه البطولة فى كفة أخرى لدرجة أن كأس العالم عام 1986 سميت كأس مارادونا.
فبعد سوء الطالع الذى واجه مارادونا فى كأس العالم عام 1982 بإسبانيا والضجة التى ثارت حوله قبل البطولة ثم الآداء المتواضع الذى قدمه جاء مارادونا إلى المكسيك وهدفه الثأر من كل ذلك وكتابة سطر جديد فى تاريخ الكرة فى بلاده الأرجنتين.
مارادونا جاء إلى كأس العالم وهدفه واضح وهو العودة بالكأس إلى بيونس أيرس لذلك بدأ المنتخب الأرجنتينى البطولة على مهل وبهدوء فتصدر مجموعته التى ضمت الى جانبة إيطاليا وبلغاريا وكوريا الجنوبية، ووضح أن هناك جيل جديد فى المنتخب الأرجنتينى جاء من أجل اللقب فظهرت مجموعة جديدة من نجوم الكرة الأرجنتينية مثل فالدانو وبورشاجا وبراون والحارس بومبيدو وكل هؤلاء بقيادة المايسترو مارادونا الذى قاد المنتخب الأرجنتينى بل وظهر وكائن مارادونا يلاعب خصوم المنتخب الأرجنتينى وحيدًا لاسيما فى مباراتى إنجلترا وبلجيكا فى الدورين ربع النهائى ونصف النهائى واللذين كانا عرضًا خاصًا للنجم الكبير الذى قدم كل فنون الكرة وسجل أهداف لاتزال تعتبر علامات الكرة العالمية.
مارادونا عندما قاد الأرجنتين للمباراة النهائية أمام منتخب ألمانيا الغربية كان كل محبى الكرة يتمنون فوز الأرجنتين من أجل مارادونا الذى يستحق حمل الكأس العالمية وبالفعل تحققت أمنيات محبى الكرة الجميلة وفازت الأرجنتين بلقبها الثانى فى كأس العالم بعد مباراة نهائية مع منتخب ألمانى عنيد لم يلقى بسلاحه بعدما تقدم الأرجنتينيون بهدفين لبراون وفالدانو بل عاد للمباراة بهدفى فولر و رومينيجه لكن مارادونا الساحر أهدى بوروشاجا تمريرة سحرية بعدما غافل رقيبه لوثر ماتيوس ليتقدم بوروشاجا ويمنح اللقب للأرجنتين.

إحصائيات البطولة
هدافى البطولة:

جارى لينيكر ( إنجلترا )  6 أهداف
دييجو مارادونا ( الأرجنتين ) 5 أهداف
عدد المباريات: 42 مباراة
إجمالى الأهداف: 132 هدف
متوسط الأهداف فى كل مباراة :2.5 هدف للمباراة الواحدة
أجمالى مشاهدى المباريات : 2394031 متفرج
متوسط مشاهدى المباراة الواحدة :  46039 متفرج


المجموعة الأولى :
الارجنتين – كوريا الجنوبية :3 /1
أيطاليا – بلغاريا : 1/1
الأرجنتين – أيطاليا : 1/1
بلغاريا – كوريا الجنوبية :
الأرجنتين – بلغاريا : 2 /0
بلغاريا – كوريا الجنوبية :

المجموعة الثانية :
المكسيك – بلجيكا : 2 /1
باراجواى – العراق : 1 /0
المكسيك – العراق : 2 /0
بلجيكا – باراجواى :
بلجيكا – العراق :
المكسيك – باراجواى :

المجموعة الثالثة :
الأتحاد السوفيتى – المجر : 6 /0
فرنسا – كندا : 1 /0
الأتحاد السوفيتى – فرنسا : 1/1
المجر – كندا :
الأتحاد السوفيتى – كندا :
فرنسا – المجر : 3 /0

المجموعة الرابعة :
البرازيل – إسبانيا : 1 /0
الجزائر – أيرلندا الشمالية : 1/1
البرازيل – الجزائر : 1 /0
إسبانيا- أيرلندا الشمالية :
إسبانيا – الجزائر : 1 /0
البرازيل – أيرلندا الشمالية :

المجموعة الخامسة :
الدانمارك – اسكتلندا : 2 /0
ألمانيا الغربية – أوروجواى :
الدانمارك – أوروجواى :
ألمانيا الغربية – اسكتلندا :
الدانمارك – ألمانيا الغربية : 2 /0
أسكتلندا – أوروجواى :

المجموعة السادسة :
المغرب – بولندا : 0/0
البرتغال – انجلترا : 1 /0
المغرب – انجلترا : 0/0
بولندا – البرتغال :
المغرب – البرتغال : 3 /1
أنجلترا – بولندا : 3 /0

دور الـ16:
المكسيك – بلغاريا : 2 /0
البرازيل –
فرنسا – إيطاليا : 2 /0
ألمانيا الغربية – المغرب : 1 /0
الأرجنتين – أوروجواى : 1 /0
بلجيكا – الاتحاد السوفيتى : 3/3
أسبانيا – الدانمارك : 5 /1
أنجلترا – باراجواى : 3 /0
دور ربع النهائي:
بلجيكا – إسبانيا : 1/1
الأرجنتين – إنجلترا : 2 /1
فرنسا – البرازيل: 1/1
ألمانيا الغربية – المكسيك: 0/0 

الدور نصف النهائي:
ألمانيا الغربية – فرنسا: 2 /0
الرجنتين – بلجيكا: 2 /0

مباراة المركز الثالث:
فرنسا – بلجيكا:

المباراة النهائية :
الأرجنتين – ألمانيا الغربية : 3 /2

 

أهم الاخبار