رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

كرمهم مبارك علي‮ ‬الخروج من المونديال فخرجوا لتأييده‮ ‬

"شحاتة" ونجوم المنتخب تحدوا مشاعر المصريين

أخبار رياضية

الأربعاء, 09 فبراير 2011 19:48



لم أندهش عندما رأيت حسن شحاتة المدير الفني‮ ‬للمنتخب الوطني‮ ‬لكرة القدم وجهازه المعاون بالكامل وعدداً‮ ‬كبيراً‮ ‬من لاعبي‮ ‬المنتخب‮ ‬يتحدون إرادة الشعب ورغبته الشديدة في‮ ‬الإصلاح والتغيير وينضمون لمظاهرات مصطفي‮ ‬محمود التي‮ ‬ضمنت مجموعة من المنتفعين والمدافعين عن مصالحهم الخاصة

والتي‮ ‬يهددها ويشكل خطراً‮ ‬كبيراً‮ ‬عليها رحيل الرئيس مبارك‮.‬

وسر عدم اندهاشي‮ ‬أن شحاتة‮ ‬يدين بالفضل في‮ ‬استمراره في‮ ‬منصبه للرئيس مبارك ونجليه علاء وجمال‮.. ‬فلا أحد‮ ‬ينسي‮ ‬عندما تولي‮ ‬حسن شحاتة قيادة المنتخب الوطني‮ »‬بالصدفة‮« ‬بعد رحيل المدرب الإيطالي‮ ‬ماركو تارديللي‮ ‬وتم اختيار شحاتة ليقود المنتخب في‮ ‬مهمة انتقالية لحين التعاقد مع مدرب

أجنبي‮ ‬جديد،‮ ‬وعندما أراد اتحاد الكرة عزله من قيادة المنتخب تدخل علاء وجمال مبارك بشكل مباشر للابقاء عليه،‮ ‬وكلما حاول مسئولو الجبلاية‮ "‬خلع‮" ‬شحاتة كرر جمال وعلاء مبارك تدخلهما المباشر لاستمراره في‮ ‬منصه‮!!‬

ووصل الأمر إلي‮ ‬قيام الرئيس مبارك بتكريم المنتخب وجهازه الفني‮ ‬ولاعبيه عقب الهزيمة أمام الجزائر في‮ ‬المباراة الفاصلة في‮ ‬تصفيات كأس العالم بأم درمان‮ .. ‬ورغم الهزيمة وخروجنا من تصفيات كأس العالم وتبخر حلم الملايين في‮ ‬التأهل لمونديال جنوب أفريقيا‮ ‬2010،‮ ‬إلا أن الرئيس مبارك أصر علي‮ ‬صرف

مكافأة مالية ضخمة لشحاتة ومعاونيه ولاعبيه في‮ ‬إطار حالة‮ "‬العند‮" ‬مع الجزائريين إبان تلك الأزمة المشهورة‮!!‬

لذلك ليس مستغربا علي‮ ‬شحاتة تأييده لمبارك وقيادته للمظاهرات في‮ ‬ميدان مصطفي‮ ‬محمود ومطالبته باستمرار مبارك رئيساً‮ ‬مدي‮ ‬الحياة وتحديه السافر لمشاعر المصريين ورغبتهم الجامحة والمشروعة في‮ ‬التغيير والاصلاح

شحاتة‮ ‬يرد الجميل بطريقته لرجل كافأه علي‮ ‬الهزيمة وكرمه علي‮ ‬خروجه من تصفيات كأس العالم!

وبالطبع لاعبو‮ ‬المنتخب أرادوا أن‮ ‬يجاملوا شحاتة ويقدموا له فروض الولاء والطاعة رغبة في‮ ‬استمرارهم في‮ ‬صفوف المنتخب فخرجوا مع مدربهم في‮ ‬مظاهرات تأييد لمبارك‮.. ‬والدليل أن معظمهم تراجعوا بعد هدوء العاصفة عن موقفهم وأعلنوا تأييدهم للمتظاهرين في‮ ‬ميدان التحرير الراغبين في‮ ‬أن تنتقل مصر إلي‮ ‬عصر الديمقراطية والمطالبين بمحاكمة الفاسدين‮ .. ‬وصدق المثل الشعبي‮ ‬القائل:‮ "اطعم الفم‮ .. ‬تستحي‮ ‬العين‮" ‬ولك الله‮ ‬يامصر‮!!‬

 

أهم الاخبار