أهالي إدكو يستقبلون موسي بالمزمار البلدى والخيول

الرئاسة

السبت, 19 مايو 2012 01:42
أهالي إدكو يستقبلون موسي بالمزمار البلدى والخيولموسى بإدكو
البحيرة- نصر اللقاني :

 

أكد عمرو موسي المرشح لرئاسة الجمهورية أن مصر مرت ولا تزال بأصعب فترات تاريخها منذ عهد محمد علي وطالب الجميع بالعمل الجاد حتي نعبر بمصر إلي التقدم والرخاء وهذا رهان وسوف نكسبه وأضاف موسي أن الجمهورية الثانية سوف تكون مختلفه تماما عن سابقتها حيث ستكون ديمقراطية منذ يومها الأول عقب تحسن الأمن في جميع المجالات بداية من أمن الأسرة والطرق.

جاء ذلك في المؤتمر الجماهيري الحاشد الذي عقد مساء الجمعه بالنادي الإجتماعي بمدينه إدكو وحضره أكثر من 8 ألاف من الأهالي الذين استقبلوا موسي بالطبل البلدي والمزمار والخيول

وأشار موسي إلي أن العدالة الأجتماعية مسألة

أساسية وأن الفقر هو عدونا الأول وسوف نتمكن من هزيمته وأن الإهمال في السنوات السابقه ترك لنا مزيد من الفقر وصل إلي أكثر من 50% تحت خط الفقر وهذا أمر غير مقبول وكذلك 30 % يعانون من الأميه وإرتفعت نسبه البطاله إلي 30% وهذا لا يمكن الصبر عليه ويجب أن يعالج فورا وعن التعليم أكد موسي أنه لا بد من العوده إلي الإهتمام بجوده التعليم حتي نتنافس مع مثيلاتنا من الدول الخارجيه وكذلك الإهتمام بالرعايه الصحيه لأنها عنصر
أساسي من عناصر التنميه وإنشاء الوحدات الصحيه في جميع القري حتي نضمن توفير العلاج والرعايه الصحيه إلي جميع سكان الريف.

 

وأكد موسي أننا أمام فرصة عظيمة ولا بد أن نتوحد ونتكاتف في توفير ماتحتاجه مصر ونبتعد عن الصراعات التي لن تحقق شيئا خاصه وأننا نمتلك تراث عظيم وإيمان بالله والتاريخ الموقع الجغرافي الفريد وشعب عظيم لديه إراده واعده وسوف نتمكن من الوصول بمصر إلي بر الأمان ولدينا ثقه في أنفسنا لتحقيق ذلك

وأشار موسي إلي الإهتمام ب بحيرخ إدكو وتطهيرها وإعاده الصيادين إليها حتي تعود إلي تحقيق الأمن الغذائي من الأسماك

وتحدث عيد ظريف بكلمه عن الوفد حيث أكد علي أن تاريخ موسي وخبرته السياسيه الطوله من خلال توليه وزاره الخارجيه وأمين عام جامعه الدول العربيه يجعلانه قادر علي تحقيق طموحات الشعب المصري