صباحى بكفر الشيخ: مستعد لمناظرة المنافسين

الرئاسة

السبت, 05 مايو 2012 00:04
صباحى بكفر الشيخ: مستعد لمناظرة المنافسينصباحى بمؤتمر كفر الشيخ
كتب: مصطفى عيد وأشرف الحداد

 ضمن جولته بمحافظة كفر الشيخ عقد حمدين صباحي المرشح لرئاسة الجمهورية مؤتمرا جماهيريا بالميدان الابراهيمى بمدينة دسوق  والذي شهد حضورا غفيرا من أنحاء المحافظة.

 و أكد خلاله استعداده لعمل مناظرة مع منافسيه في انتخابات الرئاسة وانه لا يخشى من المناظرة مع اى مرشح  وقال خلال المؤتمران هناك سبعة حقوق سأقوم بتحقيقها في حالة فوزه بالرئاسة ولابد أن أؤديها  لكل طفل وشاب ورجل وامرأة في حالة نجاحي بالانتخابات وهى الغذاء والعمل والسكن والتعليم والأجر المناسب والتامين الشامل والعلاج وزيادة الضمان الاجتماعي وإنشاء بنك للفقراء من شباب الخريجين.

 

وأشار حمدين في كلمته انه من اليوم وصاعدا لن نخاف من إسرائيل ولا أمريكا بل ستصبح مصر دولة قوية وأضاف اننى سأحارب الفساد والفقر والعنوسة حتى يعيش المواطن المصري حياة كريمة وشريفة وقال إن رئيس الجمهورية  لابد أن يكون عادلا وليس ديكتاتوريا وحان الوقت

ليكون الرئيس من بينكم عاش مع الفقراء والبسطاء. قام الحاضرون بالهتاف ورددوا شعارات مؤيدة لحمدين منها (الشعب صاحي ..حمدين صباحي رئيس الجمهورية ) (باسم الله باسم الدين حمدين رئيس المصريين) (حمدين صباحي هو السند رمز النسر المعتمد).

 

وكان ( صباحي ) قد قام بجولة ببعض مراكز محافظة كفر الشيخ بداية من مدينة بلطيم مسقط رأسه  و انطلقت مسيرة من السيارات من أمام  المسجد الكبير بالبرلس وصولا إلى مقر حملة دعم حمدين صباحي في منطقة المهندسين بالبرلس   متجهة إلى محافظة كفر الشيخ  ليبدأ حمدين صباحي جولة  تستغرق يومي الجمعة والسبت   

وعلى مشارف محافظة كفر الشيخ  كان في استقبال صباحي    المئات من أهالي وشباب كفر الشيخ  وأكثر من 700 سيارة تحمل

صور ولافتات  احتفالا وتأييدا له وتوسطت السيارة المكشوفة التي كان يستقلها صباحي وسط المسيرة  وكانت أول محطة توقفت فيها هي مدينة مسير  ثم انطلقت المسيرة الحاشدة لتسلك عدة طرق بين قرى كفر الشيخ حيث اصطف الأهالي على الناحيتين   معلنة عن دعمها له  في انتخابات الرئاسة  ثم وصلت المسيرة إلى قرية ا بشأن وهناك أصر الأهالي على حمل صباحي على الأعناق   وهتف الاهالى  أصحي يا بلد .. الرئيس أهو  باسم الثورة وباسم بلادي .. الرئيس حمدين صباحي   يا حمدين بنقولها بجد .. أنت زى النيل والسد  ثم انطلقت المسيرة إلى مدينة بيلا  الذين استقبلوا صباحي على مداخل المدينة  بالزغاريد   والهتاف تأييدا له ورددوا  ناجح ناجح ياحمدين  شمال يمين بنحبك يا حمدين أهو أهو أهو رئيس مصر يا ناصر اصحي من قبرك ،  الصباحي اهو ابنك ،  ياصباحى عايزين روح عبد الناصر وياصباحى رجعلنا عصر الحرية والكرامة

  وقام الصباحي بتكملة جولته  الانتخابية  بمركز مطوبس على إن يعقد مؤتمرا جماهيريا أخر يوم السبت بمدينة بلطيم ثم مدينة فوه عاصمة الآثار الإسلامية واختتمت الجولة بمؤتمر دسوق بالميدان الابراهيمى.