رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بعد طعنه على المادة 28

أبوإسماعيل يتهرب من إثبات جنسية والدته

الرئاسة

الثلاثاء, 24 أبريل 2012 19:38
أبوإسماعيل يتهرب من إثبات جنسية والدته حازم صلاح أبوإسماعيل
تحليل - محمود فايد:

"الرد سيكون قاسيا, سيكون مزلزلا, سأقاضيهم قاضيا قاضيا, عندي قضايا رشوة ضد أشخاص سأضطر لنشرها, لجنة الانتخابات الرئاسية مزورة وسأكشف تزويرها, سأحصل على حكم فضيحة للجنة الانتخابية, سأعلن عن مفاجآت مدوية".. هذه أبرز التهديدات والتصريحات النارية التى أطلقها الشيخ حازم صلاح أبو إسماعيل المرشح المستبعد من انتخابات رئاسة الجمهورية المقرر إجراؤها أواخر مايو المقبل.

ومر يوم الإثنين الذى وعد أبو إسماعيل أنصاره الثلاثاء الماضى بعد استبعاده رسميا من سباق الرئاسة، أنه سيعلن فيه عن مفاجآت مدوية تثبت أن لجنة الانتخابات الرئاسية قامت بتزوير فاضح، دون أن ينفذ أبو إسماعيل أيا مما تعهد به، وكل ما فعله أنه رفع دعوى قضائية فقط للطعن على المادة 28 من الإعلان الدستورى والخاصة بعدم الطعن على قرارات

لجنة الانتخابات الرئاسية.
وفى السياق ذاته، لم يقم الشيخ حازم بتقديم أى مستندات تخص والدته كجواز سفرها المصرى الذى يدعى أنه قدمه إلى محكمة القضاء الإدارى وذلك فى الوقت الذى خلت فيه حجرات مجلس الدولة من أى مستندات تخص الشيخ حازم سوى الطعن المقدم منه تجاه المادة 28 من الإعلان الدستورى.
من جانبه، قال ناصر عبدالله عضو هيئة الدفاع عن أبو إسماعيل إن الشيخ حازم لم يقم بتقديم أى دعاوى قضائية ضد لجنة الانتخابات الرئاسية، إلا فيما يخص الطعن على المادة 28 من الإعلان الدستورى، مضيفا أن كل ما نشر من تقديمه مستندات تخص والداته وجنسيتها غير
صحيح قائلا:"الشيخ لم يطعن على قرار استبعاده ولم يقدم أى مستندات تخصها".
وأضاف عبدالله لـ"بوابة الوفد" إن الشيخ يعيش حالة من التكتم الشديد على أخباره وأى متعلقات خاصة به، مشيرا إلى أن الشيخ حازم لا يخبر أى فرد عن أى شىء حتى أقرب المقربين إليه.
وأشار إلي أن ما تم اليوم فى نظر دعوى الشيخ حازم من قبل المحكمة إجراء روتيني في اتجاه المسار القانوني، حيث تم إحالة طعن الشيخ حازم إلى هيئة مفوضي الدولة من أجل إعداد تقرير كامل من الناحية القانونية بشأن هذه المادة تمهيدا لعرضها علي المحكمة الدستورية العليا،
وأضاف:"إن الشيخ حازم تنازل عن جزء من دعواه المقامة بلجنة الانتخابات الرئاسية والخاص بتأجيل الانتخابات الرئاسية، حتى التوصل إلى قرار واضح بشأن هذه المادة، مشيرا إلى أن هذا التنازل جاء من جانب الشيخ حازم حتى لا يكون عائقًا في المسار الديمقراطي الذي تتجه إليه البلاد بالرغم من أنه تم استبعاده من سباق الرئاسة بشكل تعسفي".