رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

صباحى يجدد ترحيبه بفكرة التوافق على فريق رئاسى

الرئاسة

الأربعاء, 11 أبريل 2012 09:53
صباحى يجدد ترحيبه بفكرة التوافق على فريق رئاسى
كتب – محمد إبراهيم طعيمة:

التقى حمدين صباحى المرشح لانتخابات رئاسة الجمهورية مساء امس الثلاثاء بمقر حملته الانتخابية بوفد من اعضاء ائتلاف شباب الثورة للنقاش حول الوضع الراهن فى البلاد فى أعقاب ترشح نائب الرئيس المخلوع عمر سليمان وبحث مشروع الفريق الرئاسى المعبر عن معسكر الثورة .

وضم وفد شباب الثورة كلا من ناصر عبد الحميد وخالد تليمة وشادى الغزالي حرب ومحمد أنيس، كما حضر اللقاء حسام مؤنس المنسق العام لحملة صباحى وعضو ائتلاف شباب الثورة ورامي حسين من قيادات الحملة .
وطرح الشباب علي صباحي رؤيتهم بخصوص الوضع الراهن ومخاطر الانقضاض علي ثورة يناير بترشح عمر سليمان نائب المخلوع،

وأكدوا على ضرورة تبني حملة للتوافق الوطني علي دعم رئيس من الميدان ينتمى للثورة ويعبر عن أهدافها .. كما أبدي الشباب وشاركهم صباحي قلقهم من محاولة التيار الاسلامي الاستئثار بالسلطة عقب ترشيح جماعة الاخوان المسلمين وحزبها الحرية والعدالة لخيرت الشاطر وبديله محمد مرسي، داعين إلي ضرورة اتخاذ خطوات جادة في مشروع تشكيل فريق رئاسي ثوري بقيادة رئيس مدني .
ورحب حمدين في جلسته مع الشباب بما طرحوه من مخاوف وتصورات لخطوات عمل ومبادرة تطرح شعار ( لا سليمان ولا
إخوان .. عايزين رئيس من الميدان) مشيرا لدعوته التي طرحها اول امس لجماعة الإخوان بالالتزام بقرارهم السابق بعدم طرح مرشح لانتخابات الرئاسة ودعم مرشح معبر عن الثورة، كما اكد توافقه مع قرارات الاجتماع الذي انعقد بمقر حزب الوسط مشيرا إلى ان ترشح عمر سليمان إهانة للشعب المصري وثورته، مؤكدا ثقته في وعي الشعب المصري وقدرته علي الفرز والاختيار . وجدد صباحي ترحيبه بفكرة التوافق علي فريق رئاسي يقوده رئيس مدني ويدعمه باقي المرشحين المحسوبين علي معسكر الثورة حاليا بانسحابهم لصالحه مؤكدا ضرورة وجود معايير محددة لطريقة اختيار المرشح والتوافق الوطني عليه واهمها شعبيته في الشارع .
وأكد صباحي ترحيبه بأي جهد او أدوار مطلوبة منه لإنجاز تلك المهمة الوطنية الملحة في هذا الظرف الذي تمر به مصر وثورة ٢٥ يناير .