رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

شفيق: المؤسسات الصحفية منابر لا ينبغى تقييدها

الرئاسة

الثلاثاء, 10 أبريل 2012 09:52
شفيق: المؤسسات الصحفية منابر لا ينبغى تقييدهاأحمد شفيق
القاهرة - أ ش أ:

أكد الفريق أحمد شفيق المرشح لرئاسة الجمهورية أن المؤسسات الصحفية القومية هى منابر للرأى والتنوير ومواجهة التطرف وتمثل ثروة وطنية ذات وزن تاريخى وقيمة كبيرة، موضحا أن حقوق العاملين فيها ( صحفيون، إداريون، عمال) يجب أن تكون مصونة ولاتتعرض لأى إهدار أو قيد.

وقال شفيق فى بيان له اليوم الثلاثاء: "إن أي عملية تطوير وإعادة هيكلة لتلك المؤسسات لا تضع تلك الحقوق فى حسبانها ستفقد الشرعية والمبرر ولايمكن أن تتعارض عملية التحديث الحتمية مع

الحفاظ على حرية الرأى والتعبير".
واطلع شفيق على ماتتعرض له تلك المؤسسات من ضغوط واستمع من صحفيين مختلفين إلى مايواجهونه من تحديات مالية ومهنية فى مناخ المنافسة الحاد ، وقال "إن هذه المؤسسات هي ملك للمجتمع بنص دستورى ، وإذا ماتم تغيير هذا النص فان تلك المؤسسات لابد أن تبقى ملكا للمجتمع لا تباع ولا تصفى إنما تتحول إلى هيئات عامة
تلتزم بالموضوعية وتعبر عن كل فئات المجتمع،مدينا ماورد فى برنامج إحدى القوى السياسية بتصفية تلك المؤسسات.
ورأى شفيق أن تصفية تلك المؤسسات يهدف إلى أن يستولى عليها تيار بعينه، مؤكدا ضرورة أن تخضع تلك المؤسسات إلى عملية تحديث تتضمن تسوية الديون الحكومية، وتعديل الأوضاع المالية للعاملين فيها،وترقية مستواها المهني، وتحويلها إلى منارات ثقافية مستنيرة لمصر.
وأكد أن حرية الرأى والتعبير لاينبغى أن تتعرض لاى قيد حتى ولو كان هذا القيد من خلال مناقشات غير موضوعية حول مصير المؤسسات القومية وتتم فى غفله من كل من يعنيه الأمر وتحت الضغط السياسى لأن ذلك سيكون انتكاسة كبيرة للحرية.