رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فى ندوة بجامعة القاهرة

فيديو. صباحى: الإخوان استبدوا فى"التأسيسية"

الرئاسة

الأحد, 25 مارس 2012 17:43
فيديو. صباحى: الإخوان استبدوا فىالتأسيسية
كتب – محمود فايد:

شن حمدين صباحى, المرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية, الهجوم على جماعة الإخوان المسلمين, وحزبها السياسى الحرية والعدالة, متهمًا إياهم بممارسة الاستبداد والديكتاتورية تحت مسمى الديمقراطية فى اختيار لجنة المائة لوضع دستور مصر بعد ثورة يناير.

وقال صباحى: "الإسلاميون مارسوا الديكتاتورية تحت مسمى الديمقراطية ولم يحترموا إرادة الشعب المصرى فى تمثيله الكامل بكل فئاته فى الدستور المصرى".
وأضاف صباحى – خلال ندوة بكلية العلاج الطبيعي في جامعة القاهرة اليوم الأحد - أن الطريقة التى اتبعت فى اجتماع مجلسى الشعب والشورى، لاختيار أعضاء هذه اللجنة لا تعطى أى طمأنينة أو رغبة جادة فى شراكة فاعلة بين المصريين، مشيرا إلى أن الأغلبية أعطت رسالة استئثار, واستحواذ لحسابهم دون مراعاة التعدد والتنوع فى الأفكار فى المجتمع المصرى.
وتابع صباحى: "هذا الوضع يضر بهم ويضر بمصر، وليس فى مصلحتهم ولا فى مصلحة الوطن، ولا يعبر عن روح

منفتحة كما ينبغي لوضع دستور يعبر عن كل المصريين، بل يعبر عن نزعة للهيمنة والاستئثار ".
وأشار المرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية إلى أن حزب الأغلبية البرلمانية اغتر بقوتهم وكثرة تمثيله داخل البرلمان وأخطأوا بهذا الانفراد في وضع الدستور الذي لا يقبل به أحد مطالبًا بدستور يعبر عن كل المصريين ويتم فيه تمثيل كل القوى مثل المرأة والقانونيين والنوبيين وأهل سيناء والمعاقين وغيرهم من فئات المجتمع معبرا عن رفضه التام لما أسفرت عنه انتخابات أعضاء اللجنة التأسيسية لوضع الدستور.
وقال صباحي إنه لو كانت النوايا خالصة، لكانوا أعربوا عن ذلك في تشكيل اللجنة، ولكن يجب أن ننتبه ونتوقف ونشعر بالخطر ونرفض هيمنة أحد الأطراف على وضع الدستور مشيرا إلى إن الدستور
هو عقد اجتماعي ينظم علاقتنا جميعا كمصريين، ويضمن لهم حقوق المواطنة والتساوي في الحقوق وتكافؤ الفرص، ويجب ألا يسمح الدستور بأن يتميز مصري على مصري.
وفى هذا السياق، قال  صباحى إن المعركة الرئاسية ستكون حلقة أخرى من خلقات ثورة يناير والعمل على استكمال مطالبها والعمل على تحقيق مبادئها  شارحًا برنامجه الانتخابى للطلاب والتى أتى على رأسه الدخول فى محاربة الفقر والاستبداد الذى عانينا بها طوال السنوات السابقة.
وفيما يتعلق بالعلاقة مع إسرائيل قال إنه إذا وصل للحكم "لن ندلل إسرائيل على الإطلاق، رأيي أنه حصل نوع من المحاباة للتصورات الإسرائيلية في إدارة المنطقة، النظام الذي كان يحكم مصر "سند" لإسرائيل أكثر من الفلسطينيين، أو حتى المصالح المصرية."
وتعهد صباحى بقطع الغاز عن إسرائيل ورفع الحصار عن غزة وبدعم المقاومة احترامًا لقوانين الأمم المتحدة "التي تعطي لكل الشعوب المحتلة الحق في المقاومة".
وشدد على أن "مشروعه ليس إلغاء كامب ديفيد بل إزهاق روحها لأن روح كامب ديفيد هى إهانة مصر, ولا أريد لمصر الإهانة." مشيرا إلى أن مشروعه كرئيس لا يتضمن محاربة إسرائيل بل محاربة الفقر والتخلف.

شاهد الفيديو
http://www.youtube.com/watch?v=TEWp1rkLNbs