رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

شهادة المشير تفقد البورصة 5 مليارات جنيه

اقتصاد

الأحد, 25 سبتمبر 2011 10:40
كتب ـ صلاح الدين عبدالله:

واصلت الاسهم انهياراتها الحادة في مستهل تعاملات الأسبوع اليوم الأحد نتيجة استمرار الاضطرابات علي المستويين العالمي والمحلي والتسريبات حول شهادة المشير محمد حسين طنطاوي التي جاءت في صالح النظام السابق، مما تسبب في إثارة الارتباك بين المتعاملين والمستثمرين

بالسوق خوفًا من عودة التراجعات.

كما واصلت الأسهم خسائرها المتتالية وتراجعت بنحو 5 مليارات جنيه، ووصلت القيمة السوقية  إلى 330 مليار جنيه.
وتراجع مؤشر الرئيسى للبورصة المصرية "30" بنحو 71

نقطة، وبنسبة  1.65% ليصل الى مستوى 4263 نقطة.
واتجهت تعاملات الأجانب والعرب نحو البيع.
كما تراجع سهم "التجارى الدولى" بتراجع 1.62% ليصل الى 23.75 جنيه، و"أوراسكوم تليكوم" بمقدار 1.5%، ليصل الى 3.29 جنيه، كذلك تراجع سهم "اوراسكوم للانشاء" بمقدار 0.09% ليصل إلى 231 جنيها، بينما استقر سهم "هيرمس" عند مستوى 16.66 جنيه.

أهم الاخبار