رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

وزارة الإسكان تشعل سوق العقارات فى المدن الجديدة

محمد الجندى: الأسعار تقفز إلى أرقام فلكية وشركات الدولة فى مأزق

اقتصاد

الثلاثاء, 25 نوفمبر 2014 07:05
محمد الجندى: الأسعار تقفز إلى أرقام فلكية وشركات الدولة فى مأزق

حذرت شركات الاستثمار العقارى من ارتفاع أسعار العقارات فى المناطق الجديدة على خلفية الطرح الذى بدأته وزارة الإسكان وحددت فيه الأسعار بأرقام كبيرة اعتبرها البعض كارثية على سوق العقارات، ويبدو التأثر أكثر فى شركات الاستثمار العقارى التابعة للدولة التى أصبحت مضطرة إلى رفع أسعارها تماشياً مع السوق رغم ما يمثله ذلك من مشكلة.

«لأننا لا نملك أراضى فى المناطق الجديدة فنحن مضطرون للشراء بأسعار السوق التى ارتفعت ارتفاعاً جنونياً فكيف نحقق المعادلة الصعبة؟».. هكذا بدأ المهندس محمد الجندى رئيس شركة النصر للإسكان والتعمير إحدى شركات القومية للتشييد والتعمير حديثه محذراً من احتمالات اضطرار الشركات لرفع أسعارها فى المشروعات الجديدة بسبب ارتفاع أسعار الأراضى.. وقال: إن وزارة الإسكان تبدو معذورة فيما فعلته لأنها جربت من قبل نظام المزايدات التى أوصلت سعر المتر إلى 11 ألف جنيه منذ نحو 6 أشهر وهى أرقام صعبة

رغم أنها فى مناطق متميزة.

ويضيف «الجندى»: إن ما يؤدى إلى رفع الأسعار أن الأراضى التى نحصل عليها من هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة هو أننا لا نبنى سوى على 22% منها ولهذا نضرب الرقم فى 5 أضعاف لحساب نصيب الوحدة من سعر الأرض وسبب تحديد  تلك النسبة من البناء هو مراعاة الكثافة السكانية على المتر، بالإضافة إلى المرافق، وبحسبة بسيطة نجد أننا لو أضفنا سعر البناء وربحية الشركة سنجد الأسعار وقد قفزت بصورة كبيرة.

وتوقع «الجندى» أن تشهد الأسعار ارتفاعاً فى الفترة المقبلة  للمشروعات الجديدة ونفى أن يتم رفع أسعار المشروعات التى تمت وانتهت وجار بيعها الآن.. وقال: إن الرفع سيطال الجديد فقط، خاصة مع ارتفاع أسعار الأراضى.. ونوه «الجندى» إلى أن حل

تلك الأزمة هو تحديد شرائح للإسكان الذى ينفذ لا يجب أن تتساوى أراضى للإسكان الفاخر مثل المتوسط كما الاقتصادى لابد من عمل شرائح سكنية.

وأضاف «الجندى» أنه فى حالة بيع قطع صغيرة فإن الأسعار تكون أقل حيث يسمح بالبناء على نسبة 60% وبالتالى تكون التكلفة أقل، ولكن للأسف غير مسموح لشركات الاستثمار العقارى بالحصول على القطع الصغيرة والعمل فيها.

ويرى «الجندى» أن حل أزمة الإسكان صعب فى ضوء استمرار الطلب مع عدم تنفيذ الاحتياجات السنوية.. وقال: إنه للأسف أكثر الفئات التى تتأثر بما يحدث فى سوق العقارات هم أصحاب الدخول المتوسطة والدولة لا تملك موارد لدعم هؤلاء.. وقال: إن مبادرة الدولة والخاصة بالتمويل العقارى لأكثر من 400 ألف جنيه سوف تؤتى ثمارها على المدى الطويل ولكن ستكون الارتفاعات فى الأسعار قد حدثت.

وكشف «الجندى» عن حصول شركة النصر على 25 فداناً فى مدينة 6 أكتوبر لإنشاء مشروع عليها.. وقال: إنه حالياً يجرى إعداد الرسومات على أن يتم الانتهاء من المشروع خلال 3 سنوات.. ونفى قيام الشركة بزيادة رأس المال.. وقال: إن هذا الأمر تم العام الماضى ولا حاجة إليه الآن.

أهم الاخبار