رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

اقتصاديون: بيان العسكرى يعيد الثقة للاستثمار

اقتصاد

الجمعة, 22 يونيو 2012 15:34
اقتصاديون: بيان العسكرى يعيد الثقة للاستثمارصورة ارشيفية
كتب- صلاح الدين عبدالله:

تباينت ردود الفعل بين الاقتصاديين وخبراء الاستثمار حول بيان المجلس العسكري الذى أصدره اليوم الجمعة بضرورة الحفاظ علي هيبة مؤسسات الدولة واحترام القضاء.

قال الدكتور شريف دلاور الخبير الاقتصادي إن مضمون بيان المجلس العسكري اشارة الي المجتمع الدولي والمؤسسات المالية العالمية الي حالة الاستقرار التي تنعم بها البلاد، وأن هناك سلطة تمارس القانون وتحافظ علي هيبة مؤسسات الدولة وليس الامر فوضي كما يتخيله البعض بحسب تعبيره .
وكان المجلس العسكري قد اكد في بيان أصدره أن سيادة القانون هى أساس الحكم في الدولة، ومواجهة أي محاولات للإضرار بالمصالح العامة وضرورة احترام القضاء والاحكام التى تصدر منه، مناشدا الجميع بالحفاظ على أمن واستقرار مصر.
واضاف دلاور أن المستثمر الاجنبي حينما يقوم بضخ استثماراته في اي دولة يضع من ضمن اولوياته مدي احترام الدولة لمؤسساتها وحرصها علي تنفيذ القانون

وهذه ادوات تبعث الاطمئنان الي المستثمرين .
واشار الي ان تداعيات الفوضي في اي دولة تكون عواقبها وخيمة علي الاقتصاد ليس الاجنبي فقط وانما ايضا المحلي فاحترام القانون اهم مؤشرات جذب الاستثمار وتعافي الاقتصاد، موضحا ان مجلس الشعب المنحل قد شدد مرارا علي ضرورة التظاهر السلمي الذي لا يضر بمصلحة الاقتصاد .
وقالت الدكتورة سلوي حزين الخبير الاقتصادي إن بيان المجلس يساهم في تعزيز الاطمئنان لدي المؤسسات الدولة اذ تقوم المنظمات العالمية بتقييم الاقتصاد بناء علي حالة الاستقرار من عدمها وهو ما ظهر واضحا خلال الفترة الماضية وتقييم اداء هذه المؤسسات لمستقبل الاقتصاد عقب كل اضطرابات شهدتها البلاد.
وكانت وكالة «موديز» للتصنيف الائتماني، قد اشارت مؤخرا الى أن قرار
المحكمة الدستورية المصرية حلّ مجلسَي الشعب والشورى قبل يومين من الانتخابات الرئاسية، رَفَعَ مستوى الشكوك وعدم الاستقرار السياسي في ظل حكم المجلس الأعلى للقوات المسلحة، وهي إشارة سلبية للتصنيف الائتماني المصري المقوّم عند درجة «بي 2» تجعله عرضة لخفض إضافي. واعتبرت أن غياب الاستقرار السياسي يمكن أن يشكل نكسة للاقتصاد الذي كان في بداية استعادة ثقة المقرضين الأجانب.
واضافت الدكتورة "حزين " الي ان البيان ضوء اخضرفي النفق المظلم الذي يسير فيه المجتمع " وهو اشارة جيدة الي المستثمرين بالحفاظ علي اموالهم
وقال الدكتور ايهاب الدسوقي استاذ الاقتصاد باكاديمية السادات ان ردود فعل الشارع هي التي ستحدد موقف المستثمرين الاجانب فاذ قوبل هذا البيان برفض فقد يؤدي الي فوضي عنيفة والعكس ووقتها يحدد المستثمرين سواء الاجانب او العرب اتجاههم اما بالتخارج او الاستمرار بالسوق
وتوقع محسن عادل خبير اسواق المال ان ينعكس البيان بالايجاب علي تعاملات البورصة غدا من خلال عودة المستثمرين الاجانب للشراء بعد عمليات بيعة مكثفة قاموا بها خلال الاشهر الماضية نتيجة اضطراب الاوضاع في البلاد وتصاعد الاحداث السياسية.
 

 

أهم الاخبار