دفاع "أبو زعبل": نواجه ضغطًا إعلاميًا وشعبيًا

اخبار عاجلة

الأربعاء, 18 مارس 2015 13:07
دفاع أبو زعبل: نواجه ضغطًا إعلاميًا وشعبيًا
القاهرة- بوابة الوفد- محمد مصطفى ومحمد موسى:


استهلت المحامية دينا عدلي حسين، حديثها للمحكمة التي تنظر إعادة المحاكمة في القضية المعروفة إعلاميًا بـ "سيارة ترحيلات أبو زعبل"، بالتأكيد على أنهم يواجهون في هذه القضية ضغطًا "إعلاميًا وشعبيًا وسياسيًا"؛ نظرًا لطبيعة عمل المتهمين الحساسة, بالإضافة لوضع المجني عليهم، مشيرة إلى أنهم قد تم القبض عليهم في فض رابعة.

والتمست عضوه الدفاع أن تخلي المحكمة سبيل المتهمين وعلى رأسهم موكلها المتهم الأول تأسيسًا على حكم البراءة المقضي به من قبل المحكمة الاستئنافية الأولى.
تأتي إعادة محاكمة أربعة ضباط، في ضوء القرار الصادر من محكمة النقض، يوم 22 يناير الماضي، بقبول طعن النيابة العامة على أحكام البراءة الصادرة ضدهم من محكمة جنح مستأنف.
كانت النيابة العامة قد أسندت للضباط تهمتي القتل والإصابة الخطأ، على خلفية مسؤوليتهم عن تعرض 45  من المحتجزين للاختناق، في 18 أغسطس عام 2013، أثناء نقلهم في عربة ترحيلات من قسم شرطة مصر الجديدة إلى سجن أبو زعبل، بعد أن أطلقت قوات الشرطة قنبلة غاز بداخل العربة، المصممة لتقل 24 شخصًا فقط.