رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

دفاع "بورسعيد": لم يُلق أحد من فوق "سور الإستاد "

اخبار عاجلة

الثلاثاء, 10 مارس 2015 10:28
دفاع بورسعيد: لم يُلق أحد من فوق سور الإستاد
القاهرة- بوابة الوفد - محمد موسى:

بدا لافتاً إصرار عضو الدفاع عن المتهمين في القضية المعروفة إعلامياً بـ "مذبحة بورسعيد" على التأكيد على أنه لا يوجد أي أحد تم إلقاؤه من فوق سور الإستاد، مكذباً الرواية الشهيرة بخصوص تلك الواقعة .

وأوضح عضو الدفاع، متسائلاً هل يستقيم مع المنطق ان يتم "إسقاط " بشر من فوق 11 متر دون أن يتم

سماع أي أصوات تؤدي لأن يهرع إليه المتواجدون لمعرفة مصدر وسر هذا الصوت، متابعاً بأن حدث مثل ذلك كان سيؤدي لقطرات من الدم في محيط السقوط المزعوم وهو ما لم يتم إثباته في أي معاينات تم إجراؤها لمكان الحادث .
وأسند أمر الإحالة إلى المتهمين
وعددهم 73 مجموعة من الاتهامات تتعلق بارتكاب جنايات "القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد المقترن بجنايات القتل والشروع فيه، بأن قام المتهمون بتبييت النية وعقد العزم على قتل بعض جمهور فريق النادي الأهلي ''الألتراس'' انتقاما منهم لخلافات سابقة، واستعراضا للقوة أمامهم وأعدوا لهذا الغرض أسلحة بيضاء مختلفة الأنواع ومواد مفرقعة وقطع من الحجارة وأدوات أخرى مما تستخدم فى الاعتداء على الأشخاص، وتربصوا لهم فى إستاد بورسعيد الذى أيقنوا سلفا قدومهم إليه.